الحمل والولادة

علاج التهاب اللثة بالمره للحامل

علاج التهاب اللثة بالمره للحامل

علاج التهاب اللثة بالمره للحامل، يمكن اعتبار اللثة بشكل عام نوعًا من العلاج الطبيعي الذي يمكن أن يخفف الألم الذي يعاني منه أولئك الذين يعانون من الألم الذي يجعلهم غير قادرين على تناول أو شرب المشروبات، وهي من أشهر الأعشاب التي تستخدم في علاج اللثة.

علاج التهاب اللثة بالمره للحامل

عشبة المرة، والمعروفة باسم صمغ المستكة، هي نوع من الحبوب العشبية يتم الحصول عليها من الأشجار وتستخدم لعلاج اللثة، من بين العديد من الفوائد الأخرى في تحسين وظائف الجهاز الهضمي، والتنفس، وتنظيف الأسنان، ولها فوائد أخرى لمن يستهلك هذه العشبة، فكل ما عليكِ فعله هو:

  • خذي الكمية المطلوبة من عشبة المرة وطحنها جيداً.
  • ضيفي الكمية المطلوبة من الماء إليها ونتركها على النار حتى الغليان.
  • اتركيه يبرد قليلاً ثم استخدمه كغرغرة لمدة دقيقتين.
  • تأكدي من أنك لا تبتلع غسول الفم، بل ابثقيها مرة أخرى.
  • كرري هذا عدة مرات خلال اليوم حتى الشفاء التام.
  • يمكن دهن نبات المر مباشرة على الأجزاء الملتهبة من اللثة.
  • يمكنك أيضًا إضافة ملعقة من المر إلى ملعقة صغيرة من حمض البوريك، ووضعها في كوب من الماء الدافئ، واستخدام المزيج لشطف فمك ولثتك.
  • يستخدم زيت المرة أيضًا كغسول للفم عن طريق إضافة القليل من الماء إليه.

أسباب التهاب اللثة للحامل

من الطبيعي أن يكون لأي نوع من أنواع المرض أو العدوى سبب، وسنذكر أهم الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى التهاب اللثة عند المرأة الحامل، وهي:

إقرأ أيضا:محلول لعلاج مسمار القدم من الصيدليه
  • عدم الاهتمام بنظافة الأسنان والفم.
  • عدم استخدام فرشاة أسنان لتنظيف أسنانك، مما يؤدي إلى تراكم الترسبات على اللثة وهو السبب الرئيسي لالتهاب اللثة.
  • إذا كانت المرأة الحامل مصابة بداء السكري، فهي أكثر عرضة للإصابة بالتهاب اللثة.
  • يعد التدخين أيضًا أحد أسباب التهاب اللثة.
  • تناول بعض الأدوية، حيث تؤدي بعض الأدوية إلى تراكم البلاك الذي يسبب التهاب اللثة.
  • عدة عوامل وراثية وجينات.
  • عندما تعاني المرأة الحامل من نقص المناعة وأمراض أخرى يمكن أن تسبب التهاب اللثة.
  • التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل.

أعراض التهاب اللثة للحامل

هناك بعض العلامات والأعراض التي تدل على أعراض التهاب اللثة عند المرأة الحامل، وهي:

  • يتغير لون اللثة وتصبح حمراء أو أرجوانية داكنة.
  • يظهر تورم مرئي في اللثة.
  • تصبح اللثة مؤلمة عند لمسها.
  • نزيف اللثة من استخدام فرشاة الأسنان.
  • ظهور رائحة كريهة في الفم.
  • يمكن أن يحدث صديد على اللثة.
  • يمكن أن يتطور التهاب اللثة إلى عدوى تصيب جذور الأسنان، مما يؤدي إلى تآكل عظام الأسنان.

مضاعفات التهاب اللثة للحامل

يمكن أن تظهر بعض الأثار الجانبية عن التهاب اللثة عند المرأة الحامل، خاصة في حالة عدم الاهتمام بالعلاج، ومن بين هذه المضاعفات ما يلي:

إقرأ أيضا:نموذج خطاب مطالبه ماليه لديون متأخرة
  • في حالة المرأة الحامل، يزيد التهاب اللثة من احتمالية الولادة المبكرة.
  • كما أن التهاب اللثة عند المرأة الحامل يؤدي إلى إصابة عظام الأسنان والفك مما يسبب ألمًا شديدًا للمرأة الحامل.
  • التهاب اللثة يسبب رائحة الفم الكريهة عند التنفس.
  • ينتشر التهاب اللثة عند المرأة الحامل إلى فترة اللثة، مما قد يؤدي إلى تخلخل الأسنان وفقدان الأسنان.
  • مع التهاب اللثة، يصبح الجنين أصغر لأن العدوى تنتقل إليه عبر المشيمة.

كيف تتجنبين التهابات اللثة أثناء فترة الحمل؟

هناك عدة نصائح وخطوات لمساعدة المرأة الحامل على تجنب التهاب اللثة من خلال استخدام عدة طرق تساعد وتمنع التهاب اللثة، منها:

  • احرصي على تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم لتعويض نقص الكالسيوم أثناء الحمل.
  • الاستمرار في تناول المكملات الغذائية بإشراف الطبيب المعالج.
  • نظفي أسنانك بعناية خاصة بعد الوجبات والحلويات.
  • تجنبي استخدام معجون أسنان يحتوي على كحول واعتمد على معجون أسنان يحتوي على مكونات طبيعية.
  • قللي من استخدام خيط تنظيف الأسنان، لأنه يهيج أسنانك ويمكن أن يضر باللثة.
  • تأكدي من شرب الكثير من الماء طوال اليوم وتجنب المشروبات الغازية.
  • اشطفي فمك بمحلول ملحي (ماء دافئ ومالح) بانتظام للتخلص من البكتيريا الضارة في فمك التي تسبب التهاب اللثة.

علاج التهاب اللثة في المنزل

تسعى العديد من النساء إلى بعض العلاجات المنزلية لالتهاب اللثة أو تخفيف الألم قبل زيارة طبيب الأسنان باستخدام بعض المنتجات الطبيعية في المنزل، ومنها ما يلي:

إقرأ أيضا:كريم كينتا لتبييض المناطق الحساسة
  • محلول ملحي: المحلول الملحي عبارة عن كوب من الماء الدافئ مضاف إليه القليل من ملح الطعام ويمكن استخدامه عن طريق الشطف.
  • الزيوت الطبيعية: يلجأ البعض إلى استخدام الزيوت الطبيعية للأسنان واللثة، مثل زيت الزيتون وزيت النعناع، ولتخفيف الآلام يمكن لطبيب الأسنان أن ينصحك بكيفية استخدام زيوت طبيعية معينة لعلاج الأسنان واللثة.
  • غسول الفم الطبيعي: يوجد غسول للفم يحتوي على الكحول وينصح الأطباء بتجنب استخدامه، بينما ينصح باستخدام غسول للفم يحتوي على أعشاب طبيعية مثل المريمية وزيت الليمون وأوراق الجوافة والصبار.
  • جل القرنفل والكركم: يستخدم بعض الأشخاص مسحوق القرنفل حول اللثة أو هلام الكركم لتخفيف الألم، ولكن يجب الحرص مع أي من المنتجات السابقة لاستشارة الطبيب قبل استخدام أي منها.

وفي الختام نكون قد تعرفنا من خلال مقالنا على علاج التهاب اللثة بالمره للحامل، حيث استخدمت الأعشاب المرة في الماضي كعلاج لالتهاب اللثة لاحتوائها على مضادات حيوية قوية لمحاربة الجراثيم التي تهاجم اللثة.

السابق
أسباب ثعلبة الرأس وطرق علاجها
التالي
صيغة خطاب موجه للبنك