أمراض واضطرابات

علاج الكيس الدهني تحت الجلد

الكيس الدهني

علاج الكيس الدهني تحت الجلد، حيث أن هناك الكثير من الأشخاص الذين تكون إصابتهم بالكيس الدهني غير خطيرة، ولا تتطلب إلى التدخل الجراحي، في حين أن هنام بعض الحالات الأخرى التي تستدعي التدخل الطبي، لذا سوف نتعرف خلال السطور المقبلة عن أهم المعلومات حول هذه الإصابة وكيفية علاجها.

ما هو الكيس الدهني؟

الأكياس الدهنية هي نتوءات بطيئة النمو تحت الجلد.

تظهر غالبية الأكياس الدهنية عادةً في فروة الرأس أو الأذنين أو الجذع أو الظهر أو منطقة الفخذ.

معظم الأكياس الدهنية الجلدية لا تحتاج إلى علاج أو تدخل جراحي،وعادة ما تكون غير مؤلمة ولا داعي للقلق.

إما أن هذه الأكياس الدهنية تسبب الألم، أو في حالة حدوث إزعاج، يجب عليك مراجعة خيارات العلاج المناسبة مع طبيب الأمراض الجلدية، الذي سيقوم بفحص هذا الكيس لمعرفة الأسباب التي أدت إلى حدوثه وكيفية علاجه.

إقرأ أيضا:اعراض جرثومة المعدة النفسية وعلاجها وعلاقتها بالقلق

في بعض الأحيان تختفى هذه الأكياس من تلقاء نفسها، ولكن قد تكون هناك حاجة للعلاج.

الفرق بين الكيس الدهني والورم

 الكيس الدهني
الكيس الدهني

تعتبر الأكياس الدهنية غير ضارة تماماً ونادراً ما تتحول إلى أورام سرطانية، وحتى تتمكن من التمييز بين الأكياس الدهنية عن الورم، هناك عدد من العلامات التي يمكن اعتبارها سرطانية وتتطلب إجراء المزيد من الاختبارات للكيس الدهني للتحقق من طبيعته، بما في ذلك ما يلي:

  • إذا كان طول الكيس الدهني أكبر من 5 سم.
  • إذا كان الكيس الدهني ينمو بسرعة كبيرة بعد إزالته.
  • في حالة ظهور بعض من علامات العدوى على الكيس الدهني، مثل الاحمرار أو الألم أو خروج القيح.

أعراض الكيس الدهني الخطير

هناك مجموعة من الأعراض التي في حال وجودها، يمكن أن تكون مزعجة لأنها قد تشير إلى أن الأكياس الدهنية غير طبيعية تماماً وربما يشير إلى وجود ورم سرطاني.

تشمل هذه الأعراض ما يلي:

  • الأكياس الدهنية أكبر من 5 سم في العرض أو القطر الخاص بها.
  • معدل نمو الأكياس الدهنية مرة أخرى سريع جدًا حتى  بعد الاستئصال.
  • ظهور بعض من علامات العدوى، بما في ذلك الاحمرار أو التورم أو الألم أو النزيف أو القيح.
    في حال ظهور أي من الأعراض والعلامات المذكورة أعلاه يجب استشارة الطبيب فوراً لإجراء الفحوصات اللازمة لمعرفة مدى خطورة هذا الكيس الدهني وكيفية علاجه بالجراحة.

علاج الكيس الدهني بدون جراحة

في بعض الحالات، يمكن إزالة الأكياس الدهنية عن طريق وضع قطعة قماش دافئة ورطبة على المنطقة التي يوجد بها الكيس الدهني للمساعدة في التقليل من الألم الناتج عنه، وسوف يختفي الكيس تدريجياً إذا لم يكن خبيثاً.
ومع ذلك، عندما يتم اتخاذ القرار بعدم إزالة الكيس الدهني جراحيًا وعلاجه في المنزل، فإن آلية العلاج تعتمد على الحفاظ على نظافة الأكياس الدهنية لمنع حدوث العدوى.
إذا كان الكيس لا يسبب أي مشاكل، فقد لا يتم تناول العلاج الشامل لأنه ليس ضروريًا.

إقرأ أيضا:كيف تتغلب على ألم الرقبة

هل الكيس الدهني خطير؟

في الحقيقة الأكياس الدهنية لا تشكل خطراً إذا كانت في بدايتها، ولا تحتاج إلى تدخل علاجي، وفي نفس الوقت لا يسبب أي أعراض أو علامات مثل الالتهابات أو احمرار، ولكنه يعتبر عدوى تسبب تمزق الكيس، وربما تكون الأسباب التي تستدعي العلاج.
قد يكون الألم أو الاحمرار أو الأسباب التجميلية هو الدافع الأخر للعلاج، إذ قد تختفي الأكياس الدهنية من تلقاء نفسها، ولكن يبقى أثرها، لذا  إذا شعرت أنك بحاجة إلى العلاج، لا بد من استشارة الطبيب على الفور.

علاج الكيس الدهني بزيت الزيتون

إذا كان الكيس في بدايته، يمكنك استخدام زيت الزيتون في علاج هذا الكيس، عن طريق استخدام قطنة بيضاء تحتوي على زيت الزيتون، ثم يتم تمريرها على موضع الكيس، ويتم تكرار هذه الخطوة ثلاث مرات في اليوم.

العلاج الجراحي للكيس الدهني

يتبع الطبيب بعض الأساليب العلاجية كما يلي:
يقوم الطبيب بحقن المنشطات في الكيس، حتى يتم التقليل من التورم والاحمرار.
إذا أصبح الكيس هذا المتواجد تحت الجلد ملتهبًا ومصابًا بالعدوى، لا بد من  تناول المضاد الحيوي الذي وصفه لك الطبيب.

إقرأ أيضا:نيزورال كريم لعلاج الفطريات المهبل

من المهم ملاحظة أن الجراحة هي الطريقة الوحيدة المضمونة لإزالة الأكياس الدهنية بشكل كامل، حيث أن الإزالة غير الجراحية للكيس الدهني عادة لا تؤدي إلى تكراره.

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام هذا المقال الذي تحدثنا فيه عن طرق علاج الكيس الدهني بدون جراحة، وكذلك تعرفنا على مدى خطورة هذا الكيس الموجود تحت الجلد.

السابق
نزلت 10 كيلو وانا حامل
التالي
كيف اعرف ان فترة التبويض انتهت