أمراض واضطرابات

كم مدة حجر مصاب جدري القرود

كم مدة حجر مصاب جدري القرود

كم مدة حجر مصاب جدري القرود، حيث بدأ مرض جلدي جديد يصيب الإنسان نتيجة عدوى فيروسية من شخص مصاب بجدري القرود، وبدأ الاهتمام بالعثور على جدري القرود مع زيادة في التقارير عن عدة حالات إصابة من جميع أنحاء العالم، وهذا ما يثير قلق المواطنين خوفا من دخول جائحة جديد يسيطر على العالم.

جدري القرود

جدري القرود هو مرض فيروسي من أصل حيواني، وينتقل هذا الفيروس من حيوان إلى إنسان، ويعود تاريخ ظهور هذا المرض لأول مرة إلى عام 1985 بعد الميلاد، أثناء التجارب التي أجريت على القرود في المعهد الحكومي للأمصال في كوبنهاغن بالولايات المتحدة الأمريكية، وقد تم تصنيفها على أنها أمراض نادرة، وتتشابه أعراض الإصابة بها ويترافق مع أعراض جدري الماء العادي، ولكنه أقل خطورة منه.

وبالرغم من القضاء على مرض الجدري منذ ثمانينيات القرن الماضي، إلا أن جدري القرود الجديد يظهر في بعض المناطق القريبة من المناطق الاستوائية في القارة الأفريقية، وعاود الظهور في بريطانيا ثم انتشر بسرعة ووصل إلى إسبانيا والبرتغال والولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل، وهو يعتبر من عائلة فيروس الجدري، لكن فيروس الجدري أقل شيوعًا، ويسبب أعراضًا أخف وأقل خطورة، وتعد القوارض هي الناقل الرئيسي للفيروس وحامله.

إقرأ أيضا:اهم المعلومات عن ضعف عضلة القلب

كم مدة حجر مصاب جدري القرود

تبدأ مدة الحجر للشخص المصاب بجدري القرود من خمسة أيام، لكن المرض يستمر عادة من أسبوعين إلى أربعة أسابيع، ويمكن أن تظهر الأعراض في أي وقت من خمسة إلى 21 يومًا بعد الإصابة، وجدري القرود هو نوع من الجدري، وتجدر الإشارة إلى أن عدد البثور التي تظهر على الجلد يتراوح من بضع بثور إلى عدة آلاف منها تنتشر في جميع أنحاء جسم الإنسان.

كما تعتبر منطقة الغشاء المخاطي للفم هي الأكثر كثافة (70٪ من الحالات)، والأعضاء التناسلية (30٪ من الحالات) وملتحمة العين البشرية (20٪ من الحالات).

هل جدري القرود معدي؟

صنفت منظمة الصحة العالمية مرض القرود على أنه مرض فيروسي معدي وعدوى فيروسية مصحوبة بحمى وحكة شديدة وينتقل من الحيوانات إلى الإنسان والبشر أنفسهم، كما تنقسم مرحلة المرض إلى مرحلتين، وهما:

  • المرحلة الأولى: ينتقل الفيروس من الحيوان إلى الإنسان عن طريق الاتصال المباشر بدم الحيوانات المصابة ويمكن أن ينتقل عن طريق الأغشية المخاطية أو عن طريق الاتصال المباشر مثل لمس جلد حيوان مصاب بالجدري أو أكل لحم غير مطبوخ.
  • المرحلة الثانية: انتقال الفيروس من شخص مصاب إلى شخص سليم من خلال الاتصال المباشر بالجهاز التنفسي للشخص المصاب، أو عن طريق لمس أو احتضان متعلقاته.

علاج جدري القرود

خلال هذا الوقت، لم تتمكن الفرق الطبية من العثور على أي لقاح أو دواء يمكن أن يقتل فيروس القرود، لكن التقارير الطبية أظهرت أن نجاح اللقاح ضد الحصبة الشائعة وصل إلى 85٪، مما قلل من شدة الإصابة، بل وحتى إيجاد لقاح مناسب، كما أن دول حول العالم تقيد نقل الحيوانات من الدول الإفريقية للسيطرة على انتشار هذا المرض الفيروسي الجديد والحد من انتشار وباء فيروس كورونا.

إقرأ أيضا:تجربتي مع العسل والماء الدافئ على الريق

طرق الوقاية من جدري القرود

هناك العديد من الطرق والإجراءات لتقليل ومنع انتقال عدوى جدري القردة، ومن أهم هذه الطرق للوقاية من الفيروس:

  • ابتعد عن الأشياء المصابة بفيروس جدري القرد.
  • استخدم القفازات الواقية ومعدات الحماية إذا لزم الأمر عند العمل مع مرضى زهرة القرد.
  • تأكد دائمًا من غسل يديك عند ملامستك لهذا الفيروس.
  • اطبخ اللحم جيداً قبل الأكل.
  • تجنب لمس الحيوانات المصابة أثناء إطعامها أو قطعها أو صيدها.
  • عزل المرضى في المستشفى عن الأصحاء.
  • تجنب تناول اللحوم غير المطبوخة جيدًا.
  • إيلاء أكبر قدر ممكن من الاهتمام لتدابير النظافة الشخصية.

الحيوانات الناقلة لجدري القرود

سُمي جدري القرد على اسم التشخيص الأولي للقرود في عام 1985 قبل الميلاد في مختبر مصلي أمريكي، وتعتبر القوارض الناقلات الرئيسية للفيروس، بما في ذلك:

  • الفئران المخططة.
  • الفئران الغامبية.
  • السناجب.
  • القرود.

أعراض مصابي جدري القرود

تتشابه أعراض مرضى جدري القردة مع تلك التي تظهر عند مرضى الجدري العاديين، ويختلف ظهور هذه الأعراض من 6 إلى 16 يومًا، وتظهر على النحو التالي في الشخص المصاب:

إقرأ أيضا:تعرف على اهم أمراض المناعة الذاتية
  • يصاب الشخص المصاب بالحمى والصداع الشديد وضعف في الحركة وتضخم الغدد الليمفاوية.
  • ينتشر الجدري على الوجه واليدين بطريقة كبيرة.
  • إصابة الأغشية المخاطية للفم والعينين والأعضاء التناسلية.

أسباب الإصابة بمرض جدري القرود

هناك العديد من الأسباب وعوامل الخطر التي تلعب دورًا في انتشار هذا المرض إلى الناس في جميع أنحاء العالم، ومن أهم هذه العوامل:

  • اتصال مباشر مع شخص مصاب أو في علاقة حميمة، أو عن طريق التدخل في إفرازات الجهاز التنفسي لذلك الشخص أثناء العطس أو السعال.
  • الاختلاط بحيوان مصاب أو لمسه أو فرك شعره الخارجي أو لمس إفرازات أو سوائل أو دم ذلك الحيوان.
  • تناول اللحوم غير المطبوخة لأنها قد تكون ناتجة عن الحيوانات المريضة.
  • التعامل مع الأسطح غير المعقمة حيث قد توجد إفرازات وسوائل فيروسية.

 الإصابة بمرض جدري القرود

هناك العديد من العلامات التي تشير إلى إصابة الشخص بمرض جدري القرد، وهذه الأعراض تشبه إلى حد بعيد أعراض مرض الجدري العادي، وغالبًا ما تظهر الأعراض بعد أسبوع أو أسبوعين من دخول الفيروس إلى الجسم، وأهم العلامات والأعراض التي تشمل هذا المرض:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • رعاش الجسم.
  • الإرهاق والتعب وعدم القدرة على أداء المهام اليومية المختلفة.
  • تورم وتضخم الغدد الليمفاوية.
  • آلام في العضلات والعظام والمفاصل.
  • آلام الظهر.
  • صداع.
  • فقدان الشهية.

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي تعرفنا من خلاله على كم مدة حجر مصاب جدري القرود، وعلامات الإصابة بمرض جدري القرود.

السابق
ما هو فيروس جدري القرود وهل سيسبب جائحه
التالي
فيروس جدري القرود: بدايته الاعراض العلاج وطرق الوقاية