الإسلام

خطبة دينية قصيرة عن حسن الخلق

خطبة دينية قصيرة عن حسن الخلق

خطبة دينية قصيرة عن حسن الخلق من الخطب الضرورية التي يحتاج إليها كل خطيب لتوعية الناس نحو حسن الخلق والتمسك به.

يعد حسن الخلق من المكارم التي يجب أن يتحلى بها كل مسلم كما كان يفعل النبي – صلى الله عليه وسلم -.

وفي هذا المقال سوف نقدم إليكم خطبة دينية قصيرة عن حسن الخلق.

مقدمة خطبة دينية عن حسن الخلق

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على أشرف خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وعلى من اتبعه إلى يوم الدين، أما بعد؛

الحمد لله فاطر السماوات والأرض، مُقسم الأرزاق الذي يهدي البشر إلى مكارم الأخلاق.

الحمد الذي أرسل نبيه محمد ليتمم مكارم الأخلاق ويهدينا لأحسن الأخلاق وأفضلها، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له في الملك، وأن محمداً عبد الله ورسوله.

إقرأ أيضا:كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف اعرف نتيجتها

يقول النبي صلى الله عليه وسلم :

إنَّما بُعثتُ لأتمِّمَ مكارمَ الأخلاقِ.

أي أن الله عز وجل أرسل نبيه محمد ليتم مكارم الأخلاق، وهذه إشارة واضحة إلى أهمية حسن الخلق في حياة المسلمين.

خطبة دينية قصيرة عن حسن الخلق

يا عباد الله المؤمنين أوصيكم ونفسي بتقوى الله والتمسك بأخلاق النبي صلى الله عليه وسلم، وأحذركم ونفسي من عصيانه.

اعلم أخي المسلم أن تقوى الله هي خير زاد ليوم الدين.

قال الله – عز وجل –

يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ، واحِدَةٍ، وخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا ونِسَاءً واتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ والْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا.

خطبة دينية عن حسن الخلق

أخي المسلم إنما مكارم الأخلاق من الأشياء الضرورية التي دعا إليها جميع الرسل، ثم اتبعها خير المرسلين ليتم مكارم الأخلاق.

جاء ديننا الحنيف يدعو إلى حسن الخلق على أعلى مستوى، فقد أقر الإسلام وأوصى بحسن الخلق والبعد عن كل شي شنيع.

لقد بعث الله النبي – صلى الله عليه وسلم – بالحنيفية السمحة يأمرنا بالمعروف وينهانا عن المنكر.

إن التمسك بحسن الخلق يجعلك تأسر القلوب، وخير شاهد على ذلك موقف ثمامه بن أُثال سيد بني حنيفة عندما جاء إلى رسول الله – صلى الله عليه وسلم –

إقرأ أيضا:دعاء اللهم ارفع عنا البلاء والوباء مكتوب

يَا مُحَمَّدُ وَاللَّهِ مَا كَانَ عَلَى الأَرْضِ وَجْهٌ أَبْغَضَ إِلَىَّ مِنْ وَجْهِكَ فَقَدْ أَصْبَحَ وَجْهُكَ أَحَبَّ الْوُجُوهِ كُلِّهَا إِلَىَّ وَاللَّهِ مَا كَانَ مِنْ دِينٍ أَبْغَضَ إِلَىَّ مِنْ دِينِكَ فَأَصْبَحَ دِينُكَ أَحَبَّ الدِّينِ كُلِّهِ إِلَىَّ وَاللَّهِ مَا كَانَ مِنْ بَلَدٍ أَبْغَضَ إِلَىَّ مِنْ بَلَدِكَ فَأَصْبَحَ بَلَدُكَ أَحَبَّ الْبِلاَدِ كُلِّهَا إِلَىَّ.

اعلم أخي المسلم أنه بإمكانك أن تمتلك الدنيا وما فيها بحسن خلقك واتباعك لسنة النبي – صلى الله عليه وسلم-

بالأخلاق الحميدة تستطيع أن تتحول البغضاء إلى محبة، ولا شك أننا نعيش أزمة راهنة في عدم التمسك بالأخلاق الحميدة والبعد تماماً عما أوصانا به سيد الخلق محمد.

خطبة عن حسن الخلق

نحتاج جميعاً أن نقف وقفة واضحة خالية من الكبر والغرور، فهل حقاً نحن راضون عن أخلاقنا وتعاملاتنا مع الآخرين؟

يظن البعض أن حسن التعامل مع الآخرين لا يعود عليه بالخير، وفي الحقيقة الأمر ليس كذلك، فحسن الخلق يعود عليك بالكثير من المنافع في الحياة الدنيا والآخرة، يقول النبي – صلى الله عليه وسلم –

ما من شيء أثقل في الميزان من حسن الخلق.

ومن أعظم الفوائد التي يغتنمها المسلم من حسن الخلق أنه يكون أقرب الناس وأحبهم إلى النبي صلى الله عليه وسلم يوم القيامة.

إقرأ أيضا:فضل دعاء الخروج من المنزل

عليك أن تدرك أخي المسلم أن مكارم الأخلاق عديدة وحق المسلم عليك إفشاء السلام ، وعدم رد الإساءة، وألا تشارك في أذيته، وألا تعين ظالماً عليه.

كل ذلك يكون ناتجاً من حسن خلقك الذي اتسمت به منذ نعومة أظافرك.

الجدير بالذكر أن انتشار سوء الأخلاق بين أفراد المجتمع يؤدي إلى نشر العنف والكراهية وهتك الأعراض ، على خلاف ما تأمرنا به السمات الحسنة من حفظ أخيك المسلم في غيبته وحفظه في ماله وأهله.

خطبة عن مكارم الأخلاق مكتوبة

حث الإسلام الحنيف على حسن الخلق والتمسك به، ولا بد أن يُدرك الإنسان حقوق إخوانه المسلمين، فقد قال النبي – صلى الله عليه وسلم –

حقُّ المُسلمِ على المُسلمِ خمسٌّ: ردُّ السلام، وعِيَادَةُ المريض، واتباع الجنائز، وإجابة الدَّعوة، وتَشميتُ العاطِس».

لا بد أن يحفظ أخيه ويكف الأذى عنه والتخلص من الحقد والغل ، ونتمنى لهم كل خير ، كما نتعاون معهم على البر والتقوى.

واعلم أخي المسلم أن أولى الناس بالمعاملة الحسنة هو أهل بيتك ، وفي ذلك خير دليل من موقف النبي – صلى الله عليه وسلم – مع الحسن والحُسين رضي الله عنهما وهما يركبان على ظهر النبي- صلى الله عليه وسلم – وهو ساجد، فأطال في السجود، ومن هذا الموقف نتعلم حسن التعامل مع الأطفال قبل الكبار.

الأخلاق الحسنة التي حثنا عليها ديننا الإسلامي لا تُعد ولا تحصى، ولكن اتفق العلماء أنها أربعة أصول؛ وهي العفة،الشجاعة، الصبر، والعدل .

بالإضافة إلى ذلك،  كظم الغيظ، وإماطة الأذى، كل هذه من الأخلاق الواجبة على كل مسلم، والتي يجب عليك التمسك بها.

خطبة محفلية عن الأخلاق

يا عباد الله اعلموا أنه لا بد أن نراجع أنفسنا ونتمسك بأخلاقنا الحميدة وذلك لأنها طريقنا إلى الجنة.

يا أخي المسلم إن الأخلاق الحميدة تصلح أمور العبد إلى أقصى درجة، وهي الطريق الآمن حتى تصل إلى درجة الإيمان التي ترضي الله عز وجل.

عندما نتمسك بالأخلاق، فإننا نتمسك بكل ما هو جميل في هذه الحياة، فلا نرى هذه الأزمة الشائعة بيننا ولا الكراهية والبغضاء.

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام هذا المقال الذي قدمنا فيه خطبة دينية قصيرة عن حسن الخلق، كما قدمنا إليكم خطبة دينية عن مكارم الأخلاق.

السابق
من جربت محلول افوماك لإزالة الثالول
التالي
بحث عن قصص مؤلمة من عالم المخدرات