أمراض واضطرابات

تجربتي مع مقاومة الانسولين

تجربتي مع مقاومة الانسولين

تجربتي مع مقاومة الانسولين، واحدة من أكثر التجارب المؤلمة التي يمكن أن يمر بها المريض طوال حياته هي مقاومة الأنسولين، وهي حالة مرضية لا تستجيب فيها الخلايا بشكل طبيعي لهرمون الأنسولين، وهذا يمكن أن يؤدي إلى انخفاض نسبة السكر في الدم والإصابة بالعديد من الأمراض، وفي السطور التالية سوف نوضح لكم علاج مقاومة الأنسولين وأسبابه المرضية وكيفية علاجه بشكل صحيح.

تجربتي مع مقاومة الانسولين

تجربتي مع مقاومة الأنسولين هي واحدة من أصعب التجارب في النسيان لأنها نتجت عن ارتفاع نسبة السكر في الدم والأنسولين، كما شعرت بزيادة نسبة الدهون في الجسم خلال فترة من الكسل وعدم القدرة على بذل الجهود، ذات يوم ذهبت إلى الطبيب وبعد فترة طويلة من العلاج تعافيت من مقاومة الأنسولين، نتيجة زيادة معدل استهلاك الكربوهيدرات والسكر مما يؤدي إلى زيادة إفراز الأنسولين في الجسم.

وتؤدي زيادة نسبة السكر في الدم إلى زيادة إفراز الأنسولين بكميات كبيرة في الجسم، وينقل السكر من خلايا الدم إلى خلايا العضلات، لكن خلايا العضلات تأخذ جزءًا من السكر وتترك آخر، ويقوم الأنسولين بعد ذلك بتحويل النسبة المتبقية من الكربوهيدرات إلى كمية كبيرة من الدهون مما يؤدي إلى زيادة الوزن، هذا ما مررت به خلال تجربتي مع مقاومة الأنسولين، مما جعلني أشعر بالخمول وعدم القدرة على بذل أي جهد لحرق الكثير من الدهون.

إقرأ أيضا:حبوب الكروميوم للتخسيس

مقاومة الأنسولين

لقد أجريت الكثير من الأبحاث عندما سمعت لأول مرة عن هذه الحالة أثناء تجربتي مع مقاومة الأنسولين، حيث أن مقاومة الأنسولين هي حالة جسدية ناتجة عن انخفاض مستويات السكر في الدم، يؤدي هذا إلى إنتاج المزيد من الأنسولين لخفض مستويات السكر في الدم، فكانت تجربتي مع مقاومة الأنسولين واحدة من أصعب التجارب في حياتي، جعلتني أذهب إلى الطبيب وأعطاني بعض الأدوية واتباع نظام غذائي صحي للتخلص من مقاومة الأنسولين.

أعراض مقاومة الأنسولين

قد يسبب مقاومة الأنسولين مشاكل التحجيم المبكر التي تساعد مقاومة الأنسولين على تقليل المخاطر والأضرار، ومن بين هذه الأعراض:

  • سرعات ضغط الدم لدى مرضى السكر.
  • زيادة الوزن حيث يمكن أن يصل محيط الخصر عند النساء إلى حوالي 90 سم، وعند الرجال 80/130.
  • زيادة نسبة السكر في الدم بمقدار 100 ملليغرام لكل ديسيلتر.
  • أمراض البنكرياس التي تؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم.
  • ظهور بعض الأورام على الجلد وخاصة في منطقة العنق والإبط والصدر.
  • ظهور البقع الداكنة على الجلد بالشواك الأسود.
  • الشعور بالنعاس والكسل بعد تناول الكثير من الكربوهيدرات أو السكر.

كيفية الكشف عن مقاومة الأنسولين

عندما تذهب إلى الطبيب، سيطلب منك إجراء بعض الفحوصات الطبية اللازمة، بما في ذلك ما يلي:

إقرأ أيضا:علاج الشقيقة في الطب النبوي
  • يقوم الطبيب بإجراء اختبار A1C لقياس متوسط ​​سكر الدم لديك خلال الأشهر القليلة الماضية والتي تتراوح من شهرين إلى ثلاثة أشهر.
  • يقوم الطبيب بإجراء بعض الفحوصات المخبرية للتحقق من مستوى الجلوكوز في الدم.
  • يجب على المريض الصيام لمدة 8 ساعات متواصلة للسيطرة على نسبة السكر في الدم بشكل طبيعي.

أسباب مقاومة الأنسولين

تعتبر مقاومة الأنسولين من أكثر الأمراض شيوعًا، وأسبابها كما يلي:

  • مقاومة الأنسولين هي مشكلة وراثية تأتي إما من الأب أو الأم، لأنها تحدث نتيجة عوامل وراثية.
  • يحدث بنسبة عالية لدى أولئك الذين يعانون من زيادة الوزن ويمكن أن يسبب مشكلة مقاومة الأنسولين بنسبة 90٪ إلى 95٪.
  • يوصى باتباع نظام غذائي صحي حتى لا يزداد معدل الكربوهيدرات أو السكريات في الجسم مما يؤدي إلى مقاومة الأنسولين.

طرق علاج مقاومة الأنسولين

يمكن التخلص من مشكلة مقاومة الأنسولين بمساعدة 3 علاجات، وهي كالتالي:

  • التوقف التام عن تناول الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات أو السكريات أو أقل من 25٪. يعد الصيام المتقطع أو اتباع نظام غذائي مرتبط بمقاومة الأنسولين أحد أفضل الطرق لعلاج مقاومة الأنسولين.
  • الامتناع تماما عن شرب الكحول.
  • يوصى باتباع حمية الكيتو.
  • الحاجة إلى نظام غذائي صحي يشمل الخضار والفواكه والبقوليات مع تجنب الألياف القابلة للذوبان أو المكسرات.
  • لا تشرب المشروبات الغازية أو العصائر المصنعة.
  • من الضروري رفض الأطعمة المقلية أو الجاهزة مثل النقانق الإيطالية أو الهامبرغر وغيرها.

الطرق الطبيعية لعلاج مقاومة الأنسولين

يوصي الأطباء بمعالجة مشكلة مقاومة الأنسولين بالأعشاب الطبيعية التي تساعد في علاج العديد من المشاكل في الجسم، ومن أهمها ما يلي:

إقرأ أيضا:البصل لعلاج مسمار القدم حقيقة ام خيال؟
  • الشاي الأخضر: يساعد على زيادة حساسية الأنسولين وخفض نسبة السكر في الدم بمعدل طبيعي.
  • خل التفاح: يزيد استهلاك خل التفاح من حساسية الأنسولين بنسبة 34٪، خاصة عند ارتفاع نسبة الكربوهيدرات لدى مرضى مقاومة الأنسولين، أما بالنسبة لمرضى السكر تبلغ حساسية الأنسولين 19٪.
  • القرفة: ينصح أطباء القرفة باستخدام القرفة لأنها تحسن بشكل كبير من حساسية الأنسولين وتساعد على خفض مستويات السكر في الدم.

خطة النظام الغذائي لمقاومة الأنسولين

  • يشمل الإفطار بيضتين مسلوقتين وخضروات طازجة غير كربوهيدراتية وجبن خفيف.
  • الغداء من الوجبات الهامة، حيث ينصح بعدم تناول الطعام المقلي، أو تناول السمك المشوي أو اللحوم وبعض الخضار.
  • ينصح بالخضروات المطهية مثل البازلاء لتناول العشاء.
  • اشرب الشاي الأخضر بدون سكر.

كيف تعرف أنك عالجت مقاومة الأنسولين؟

يتوقف الشخص عن تناول الأدوية والعلاجات المتخصصة بعد الشفاء من مقاومة الأنسولين على النحو الذي تحدده الاختبارات المعملية، سيكون هناك أيضًا بعض الأعراض في الجسم ، ويمكن الاستفادة من هذه الأعراض لفهم تعافي الشخص من مقاومة الأنسولين، بما في ذلك ما يلي:

  • لا تشعر بالجوع.
  • فقدان دهون البطن.
  • نسبة السكر في الدم المعتدلة.
  • يخفض ضغط الدم.
  • الشعور بالحيوية والطاقة.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي قدمنا لكم من خلاله تجربتي مع مقاومة الانسولين، وخطة النظام الغذائي لمقاومة الأنسولين.

 

السابق
تجربتي مع الدوفاستون لتثبيت الحمل
التالي
تجربتي مع الهربس الفموي