الحمل والولادة

تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل، فالحقن المجهري هو شكل متخصص من أشكال الإخصاب في المختبر ومن خلال تجربتي مع الحقن المجهري وجدت أن الحقن المجهري يستخدم عادة عندما يكون الرجل مصابًا بالعقم الشديد وأيضًا عندما يفشل التلقيح الاصطناعي أكثر من مرة.

كما يمكن استخدامه بعد عملية تخزين البويضة أو تجميدها، وأهم ما يميز هذه العملية عن طرق الإخصاب الأخرى أنه يتم حقن حيوان منوي واحد فقط مباشرة في كل بويضة، ومن ثم يتم زرع البويضات المخصبة داخل جدار الرحم.

ما هو الحقن المجهري؟

في هذه الفقرة سنعرض لكم ماهية الحقن المجهري، حيث تعمل على:

  • توصيل الحمض النووي الغريب إلى خلية بويضة حية.
  • يتم ذلك من خلال ماصة زجاجية ويتم تسخين أحد طرفي الماصة الزجاجية حتى يصبح الزجاج سائلًا قليلاً.
  • ثم يتمدد بسرعة ليشكل طرفًا ناعمًا جدًا عند الطرف الساخن.
  • يبلغ قطر طرف الماصة حوالي 0.5 مم ويشبه إبرة الحقن.
  • يتم إحضار الحمض النووي تحت مجهر قوي ويتم وضع خلايا الحقن بعناية في وعاء.
  • يتم وضع الماصة في مجال رؤية المجهر.
  • تحتوي هذه الماصة على خلية مستهدفة عند الحافة مع شفط لطيف.
  • يتم إدخال طرف الماصة الدقيقة من خلال غشاء الخلية.
  • ثم تُحقن محتويات الإبرة في السيتوبلازم وتُزال الإبرة الفارغة.

يمكن أن يكون الحقن المجهري من العمليات التي تجدد حياة الزوجين من خلال إنجاب أطفال لا يستطيع الزوجان إنجابهم بشكل طبيعي، وتعتمد فكرة هذه العملية على وضع الحيوانات المنوية للزوج مع بويضة الزوجة من خلال الحقن المجهري، وتنجح هذه العملية إذا اتبعت التعليمات وتناولت الدواء وأكلت طعامًا صحيًا.

إقرأ أيضا:هل من الطبيعي نزول إفرازات بنية في بداية الحمل

ما هي أسباب القيام بعملية الحقن المجهري؟

أسباب قيام الزوجين بعملية الحقن المجهرية هي عدم القدرة على الإنجاب بشكل طبيعي، لذلك يلجأ الزوجان إلى هذا الحل لإنجاب الأطفال، وقد يكون للزوجة خلل في الجهاز التناسلي من خلاله لا تستطيع المرأة الحمل بشكل طبيعي، لذلك في هذه الحالة تلجأ إلى الحقن المجهري.

وقد يكون لديها انسداد في قناة فالوب، وفي بعض الحالات يتم إغلاق كلتا القناتين معًا، ومن المحتمل أن بويضات الزوجة لا تقبل الإخصاب، وقد تكون الحيوانات المنوية للرجل ضعيفة أيضًا، وفي حالة وجود عيوب في خصيتي الزوج فيتم إنتاج حيوانات منوية مشوهة غير قادرة على الإخصاب.

تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

من خلال تجربتي مع الحقن المجهري، استخدم الأطباء بويضات Xenopus على نطاق واسع، من أجل دراسة العينات، حيث يتم تلقيحهم بالحقن المجهري، كما وجدوا أن البويضات يحتوي على ما بين 6000 وأكثر من 100000 جزيء بوليميريز من الخلايا الجسدية، وبعد الانتهاء من عملية تنشيط البيض وانتهاء الدورة، يتم متابعة البويضات بالموجات فوق الصوتية للوصول إلى الحجم والعدد المناسبين مع فترة التنشيط، ويتم إجراء تحليل e2.

وبعد ذلك قام الطبيب بتحديد موعد لاستخراج البويضات تحت التخدير العام، وتم سحب الحيوانات المنوية من الزوج وتلقيحها ببويضة، حيث أعاد الطبيب مجموعة الأجنة التي قام بتخصيبها في الرحم تحديدًا في اليوم الخامس حيث قال الطبيب إن هذا هو الوقت الذي تكون فيه معدلات الحمل أعلى، وبعد ذلك تلتقي البويضة الملقحة بالحيوانات المنوية ويحدث الإخصاب وتبدأ البويضة في الانقسام، وقد حملت بالفعل بعد انتظار 10 سنوات بدون طفل.

إقرأ أيضا:هل أعراض تكيس المبايض تشبه أعراض الحمل

عوامل نجاح عملية الحقن المجهري

هناك عدة عوامل تؤثر على نسب نجاح عملية الحقن المجهري، وهي كالتالي:

  • عمر الزوجة عامل مهم جدًا، حيث أن كانت الزوجة تحت 37 سنة من العمر تكون فرص نجاح الحقن المجهري أعلى، مع زيادة فرص الاستجابة للستيرويدات، ويتم إنتاج المزيد من البويضات.
  • أن تكون صفات الحيوانات المنوية للزوج جيدة، حيث أن عدد الحيوانات المنوية عندما يزداد، ويوجد تشوهات قليلة، وتكون الحركة قوية، فإن ذلك ساهم في زيادة إخصاب البويضات أثناء الحقن المجهري.
  • يجب أن يكون مركز الإنجاب والخصوبة التي يتم من خلالها إجراء العملية مركزًا معروفًا وذو خبرة، كمعمل متقدم في مجال نظم مراقبة الجودة والدقة وجودة العمل مع جينات الحيوانات المنوية، حيث سيؤدي ذلك إلى زيادة نجاح العملية.
  • يجب أن تكون المرأة التي تخضع لإجراء الحقن المجهري مستعدة جيدًا قبل الإجراء، نظرًا لأن سمك بطانة الرحم لدى المرأة يتراوح بين 10 و 12 ملم، فإن هذا يؤدي إلى زيادة فرصة انغراس البويضة.
  • العامل النفسي للزوجين مهم جدًا حيث يساعد على زيادة فرص النجاح في عملية التلقيح الاصطناعي ويعمل على استقرار الأجنة، ويرجع ذلك إلى حقيقة أن هناك أوامر يعطيها الدماغ للرحم عن طريق إطلاق الإندورفين، فإذا كانت الزوجة تعاني من اضطرابات نفسية أو توتر عصبي، سيؤدي إلى عدم استقرار الجنين.

الأمور التي يجب مراعاتها بعد الحقن المجهري

هناك بعض الأشياء التي يجب على الزوجة اتباعها بعد إجراء الحقن المجهري، وهي:

إقرأ أيضا:الحبق للحامل وهل الحبق آمن خلال الحمل؟
  • يجب تجنب تناول الوجبات السريعة أو الأطعمة التي تحتوي على الكثير من المواد الحافظة، وأيضًا المنتجات ذات الدهون الطبيعية.
  • يجب تجنب المأكولات البحرية، وذلك لاحتوائها على الزئبق الذي يضر بالجنين في هذه المرحلة.
  • تحتاجين إلى تناول الكثير من الألياف، وخاصة الخيار لأنه يساعد على استقرار الجنين ويمنع الإمساك.
  • يجب أيضًا تجنب الكافيين لأن هذه المشروبات يمكن أن تسبب الإجهاض.
  • يجب الابتعاد عن التدخين أو أي مكان تنتشر فيه المبيدات والدخان والتلوث بشكل عام.
  • يجب أن تعيشي في بيئة نظيفة.
  • تجنبي الجماع نهائيا بعد عودة الأجنة ولمدة أسبوعين حتى وصول فحص الحمل وعليك استشارة طبيب مختص بهذا الأمر.
  • حاولي تجنب الأعمال المنزلية الشاقة أو الإرهاق.
  • يجب تجنب الوقوف أمام النار، والالتزام بالراحة على ظهرك خاصة في اليوم الأول واحرص على إبقاء الضوء يتحرك داخل المنزل.
  • يجب تناول الأدوية والحقن في مواعيدها اليومية المحددة.
  • تجنبي التوتر والإفراط في التفكير قدر الإمكان.

مخاطر الحقن المجهري

قد تكون هناك بعض المخاطر مع الحقن المجهري لأنها قد تسبب بعض العيوب الخلقية، ولكن يمكن أن يحدث في أقل من 1 في المائة من الأطفال، وهناك دراسات تخبرنا أن العقم يمكن أن ينتقل وراثيًا من الأب إلى الطفل، لذلك من المهم مناقشة جميع المخاطر مع أخصائي الرعاية الصحية قبل اتخاذ أي قرار.

وبهذا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي تعرفنا من خلاله على تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل، حيث إنها عملية سهلة فيأخذ الطبيب حيوانًا منويًا واحدًا ويحقنه مباشرة في البويضة، ولكن قبل إجراء هذه العملية يجب على الزوجين إجراء بعض الفحوصات المهمة حتى يكونا مستعدين جيدًا.

السابق
اهم الحقائق عن إيداع مكرمة الضمان
التالي
تجربتي مع العلاج الإشعاعي