أمراض واضطرابات

أسرع طريقة للتخلّص من الحموضة

أسرع طريقة للتخلّص من الحموضة

أسرع طريقة للتخلّص من الحموضة، في عملية هضم الطعام تفرز المعدة مواد حمضية أهمها حمض الهيدروكلوريك، حيث تساعد الإنزيمات الهاضمة في تكسير البروتينات، وفي بعض الأحيان يمكن أن ترتفع هذه الأحماض إلى المريء مسببة حرقة في المعدة أو ما يسمى بالحموضة.

أسرع طريقة للتخلّص من الحموضة

قد يعاني البعض من حمض المعدة نتيجة تناول أنواع معينة من الأطعمة، وعلى العكس من ذلك قد يعاني البعض الآخر من هذه المشكلة نتيجة لحالة صحية تُعرف طبياً باسم مرض الجزر المعدي المريئي المعدي أو بعض المشاكل المزمنة مع الصحة، وعلى كل حال فإن الشعور بالحموضة أمر مزعج، وبناءً عليه من الضروري اللجوء إلى بعض خيارات العلاج للسيطرة عليه، سنذكر بعض هذه العلاجات على النحو التالي:

العلاجات المنزلية

فيما يلي بعض النصائح والعلاجات المنزلية للمساعدة في التحكم في حمض المعدة:

  • فك الملابس الضيقة: يمكن أن تضغط الملابس الضيقة على المعدة، مما يتسبب في ارتجاع مكونات المعدة إلى المريء والشعور بالحموضة، لذلك فإن أول نصيحة تعطى في مثل هذه الحالات هي فك أو شد الحزام.
  • الوقوف: ينصح الأشخاص المصابون بالحموضة بتغيير وضعهم من الجلوس أو الاستلقاء إلى الوقوف لأن الوقوف يقلل الضغط على العضلة العاصرة للمريء السفلية، وهي العضلة التي تمنع حمض المعدة من الارتداد إلى المريء.
  • صودا الخبز مع الماء: يمكن أن يساعد محلول صودا الخبز في تقليل حموضة المعدة، ويمكن عمل هذا المحلول بإضافة ملعقة كبيرة من صودا الخبز إلى كوب من الماء.
  • الزنجبيل: يمكن إضافته إلى الطعام كنكهة أو كشاي.
  • مكملات عرق السوس: ثبت أن تناول هذه المكملات يساعد في زيادة الطبقة المخاطية المبطنة للمريء، مما يجعلك أقل عرضة للإصابة بحمض المعدة، ولكن تجدر الإشارة إلى أن تناول مكملات العرقسوس يمكن أن يسبب ارتفاع ضغط الدم وانخفاض مستويات البوتاسيوم، ويمكن أن يؤثر ذلك أيضًا على فعالية الأدوية المستخدمة، ولذلك من الضروري استشارة الطبيب المختص قبل اللجوء إلى تناول هذه المكملات.
  • خل التفاح: يمكنك إضافة القليل من خل التفاح إلى كوب من الماء لتقليل الشعور بالحموضة في معدتك.
  • مضغ علكة: أظهرت دراسات علمية أن مضغ العلكة بعد الأكل بنصف ساعة يساعد على تقليل الشعور بالحموضة في المعدة، لأن مضغ العلكة يحفز إفراز اللعاب ويساعد في عملية البلع، مما يتحكم في حموضة المعدة في المريء.
  • الإقلاع عن التدخين: لقد ثبت أن التدخين يجعل المريض يشعر بالحموضة في المعدة، وبالتالي من الضروري التوقف عن التدخين ليس فقط لتقليل الحموضة، ولكن أيضًا للحد من الأضرار الحمضية الأخرى.

العلاجات الدوائية

هناك عدد من خيارات الأدوية التي يمكن استخدامها للتحكم في حموضة المعدة، وتباع هذه الخيارات بدون وصفة طبية، وتجدر الإشارة إلى أنه في حالة عدم استجابة المريض لهذه الأدوية، يلزم استشارة طبيب مختص لاختيار الدواء المناسب، ومن بين الأدوية التي تباع بدون وصفة طبية ما يلي:

إقرأ أيضا:صفار الكبد هل هو خطير
  • مضادات الحموضة: تعمل هذه الأدوية على تحييد أحماض المعدة وبالتالي تخفيف الشعور بالحموضة، بالإضافة إلى أن هذه الأدوية سريعة المفعول، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأدوية غير قادرة على علاج تلف المريء الناتج عن ارتجاع المريء.
  • مضادات أو حاصرات هستامين 2: تقلل هذه الأدوية من إنتاج حامض المعدة، وتجدر الإشارة إلى أن تأثيرها يستغرق وقتًا أطول للظهور، لكنها تستمر لفترة أطول من مضادات الحموضة.
  • مثبطات مضخة البروتون: تقلل هذه الأدوية أيضًا من إنتاج حمض المعدة، والأدوية التي تنتمي إلى هذه المجموعة هي لانسوبرازول وأوميبرازول.

أسباب الحموضة

تحدث زيادة الحموضة لعدة أسباب أهمها: وجود ضعف كبير في العضلة العاصرة، بسبب عودة العصارة المعدية الحمضية إلى المريء، أي فتحة القلب التي تتحكم في مرور الطعام من المريء إلى المعدة ويمنع عودتها، وإذا تكررت هذه الحالة لفترة طويلة فقد تسبب التهابات في المريء مما يؤدي إلى تآكلها مما يؤدي إلى حدوث نزيف أو تضيق وبالتالي صعوبة في البلع والتنفس.

أعراض حموضة المعدة

حموضة المعدة لها أعراض واضحة:

  • ألم أو حرقة في المعدة أو المريء.
  • التجشؤ.
  • انتفاخ البطن.
  • سعال جاف.

نصائح لتجنب الإصابة بحموضة المعدة

  • تجنب الأطعمة التي تسبب حموضة المعدة مثل المشروبات الغازية والتوابل الساخنة والأطعمة الدهنية.
  • كل ببطء، فعند تناول الطعام بسرعة تفرز المعدة كمية كبيرة من الحمض دفعة واحدة، بالإضافة إلى الشعور بالشبع.
  • شرب الكثير من الماء يعزز عملية الهضم ويقلل من تركيز الحماض.
  • أثناء النوم يجب وضع الرأس على وسادة بحيث يظل مستوى المريء فوق مستوى المعدة.
  • توقف عن الأكل قبل النوم.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف لتحسين الجهاز الهضمي.
  • فقدان الوزن؛ لأن زيادة الوزن تجعل الجهاز الهضمي خامل مما يؤدي إلى تراكم الطعام فيه وبالتالي زيادة الحموضة.
  • بالنسبة للمرأة الحامل، يزداد خطر الإصابة بحرقة الفؤاد أثناء الحمل، حيث يزداد حجم الرحم ويضغط على الأعضاء الأخرى، بما في ذلك المعدة، فيصبح أصغر حجمًا.
  • للصائمين: التدخين أو شرب الصودا أو تناول الأطعمة الدسمة يسبب حموضة المعدة.

وصفات طبيعيّة للتخلّص من حموضة المعدة

  • وصفة الريحان: ضعي القليل من أوراق الريحان في الماء الساخن ثم اغليها لمدة خمس دقائق واشربها مع العسل بعد كل وجبة.
  • الكزبرة الخضراء: تُطحن أوراق الكزبرة بالماء، ثم تُمزج ملعقة من العصير الناتج مع كوب من الحليب، وتُشرب بعد كل وجبة 2-3 مرات في اليوم، كما يمكنك شرب عصير الكزبرة دون خلطه بالزيت، وفي طريقة مختلفة: أوراق الكزبرة تغلي بالماء لمدة 5-8 دقائق، اشربها مع العسل 2-3 مرات في اليوم.

وهكذا نكون قد وصلنا إلى خاتمة مقالنا الذي تعرفنا من خلاله على أسرع طريقة للتخلّص من الحموضة، وأسباب الحموضة، ونصائح لتجنب الإصابة بحموضة المعدة.

إقرأ أيضا:افضل ماسك للعين للتخلص من الهالات السوداء
السابق
موقع بيع سيارات في أمريكا رخيص
التالي
ابر السيولة لازم في نفس الوقت