الحمل والولادة

افرازات الحمل في الشهر الاول

افرازات الحمل في الشهر الاول

افرازات الحمل في الشهر الاول، في بعض الأحيان تحدث الكثير من التغييرات الغريبة أثناء الحمل عندما ينتفخ ثدياك، وقد تواجهين تغييرًا آخر غير متوقع إذا صادفت إلقاء نظرة على ملابسك الداخلية، مع العلم أن كل امرأة لديها إفرازات بغض النظر عما إذا كانت هي حامل أم لا.

فالإفرازات تتكون من خلايا سائلة وميتة وهي طريقة طبيعية لتجديد خلايا المهبل وعنق الرحم ولكن في الأشهر الأولى من الحمل قد تلاحظين أن هناك أكثر من المعتاد، لذا دعنا نطلعك على الإفرازات أثناء الحمل في الأشهر الأولى بالتفصيل.

افرازات الحمل في الشهر الاول

تعد زيادة الإفرازات المهبلية من أولى علامات الحمل، وتستمر هذه الزيادة في الإفرازات طوال فترة الحمل، فالإفرازات المهبلية الطبيعية أثناء الحمل، أو ما يسمى بسيلان الدم، هي إفرازات سائلة وواضحة أو بيضاء حليبي برائحة خفيفة، وقد تصبح التغييرات في الإفرازات المهبلية أكثر وضوحًا في غضون أسبوع إلى أسبوعين بعد الحمل وحتى قبل توقف المرأة عن الحيض.

إقرأ أيضا:هل من الطبيعي نزول إفرازات بنية في بداية الحمل

مع تقدم الحمل، تصبح هذه الإفرازات أكثر وضوحًا، ومع اقتراب نهاية الحمل تصبح أكثر سمكًا، وأيضًا في الأسابيع الأخيرة من الحمل، تحتوي هذه الإفرازات على مخاط سميك متقطع بالدم، وهو علامة مبكرة على الولادة.

افرازات الحمل في الشهر الاول
افرازات الحمل في الشهر الاول

أنواع إفرازات الحمل في الشهر الأول

خلال فترة الحمل، قد تلاحظ المرأة الحامل تغيرات في إفرازاتها المهبلية، وحتى قبل الحمل قد تتغير الإفرازات المهبلية من يوم لآخر أو من أسبوع لآخر، وذلك بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الدورة الشهرية.

تعتبر التغيرات الهرمونية أثناء الحمل أكثر أهمية لأنها يمكن أن تؤدي إلى بعض التغيرات الطبيعية في الإفرازات المهبلية، ومع ذلك، لا ينبغي تجاهل بعض أنواع الإفرازات المهبلية، خاصة أثناء الحمل، إذا كنتِ حاملًا، فإليك ما تحتاجين لمعرفته حول التغيرات في لون الإفرازات المهبلية، والتي قد تتطلب علاجًا خلال الشهر الأول من الحمل:

  • الإفرازات البيضاء الواضحة أو الحليبية: هذا الإفراز طبيعي إذا كان له رائحة طفيفة، ولكن إذا لاحظت بعض التغيير في هذه الإفرازات من حيث الكمية أو الاتساق، فقد يكون ذلك علامة على وجود مشكلة، كما يجب على المرأة الحامل مراجعة الطبيب إذا كانت تعاني من زيادة في إفرازات أو إفرازات واضحة ومستمرة تصبح سميكة وشبيهة بالهلام، وقد تكون هذه علامة على الولادة المبكرة.
  • الإفرازات البيضاء المتكتلة: يمكن أن تكون الإفرازات البيضاء أو المتكتلة أو الشبيهة بالجبن القريش علامة على الإصابة بعدوى الخميرة، حيث يعتبر عدوى الخميرة شائعًا أثناء الحمل، وتشمل الأعراض الأخرى الحكة والحرقان والألم أثناء التبول أو الجماع.
  • الإفرازات الخضراء أو الصفراء: من الإفرازات غير الطبيعية، فهذه علامة على عدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي مثل الكلاميديا ​​أو داء المشعرات والأعراض الأخرى المصاحبة للاحمرار أو التهيج في الأعضاء التناسلية، وقد لا تسبب الأمراض المنقولة جنسياً أعراضًا ولكنها تسبب مضاعفات أثناء الحمل تؤثر على المرأة الحامل، وهذه المضاعفات قد لا تظهر إلا بعد عدة سنوات من الولادة، وقد تؤثر على الجهاز العصبي للطفل أو نمو الطفل، كما قد تسبب العقم عند النساء.
  • الإفرازات الرمادية: يشير الإفراز الرمادي إلى التهاب المهبل الجرثومي، خاصة إذا كانت الإفرازات كريهة الرائحة وتزداد سوءًا بعد الجماع، والتهاب المهبل ناتج عن اختلال البكتيريا في المهبل.
  • الإفرازات البنية: يمكن أن يكون الإفراز البني أثناء الحمل أحد الأعراض المبكرة للحمل، ومع ذلك، إذا كانت المرأة الحامل قلقة بشأن الإفرازات البنية الداكنة، فعليها استشارة الطبيب.
  • الإفرازات الوردية: هذه الإفرازات أثناء الحمل قد تعتبر أو لا تعتبر طبيعية، فهي تحدث غالبًا في بداية الحمل أو في الأسابيع الأخيرة من الحمل، عندما يبدأ الجسم في الاستعداد للولادة، وقد تحدث أيضًا قبل الإجهاض أو في حالة الحمل خارج الرحم، واتضح أن حدوث نوبات التعرق نزيف خفيف خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل يستمر لمدة يوم أو يومين ولا يتوافق مع زيادة خطر الإجهاض، ويمكن أن يحدث هذا الإفراز أيضًا أثناء الحمل في حالة جماع أو عدوى مهبلية.
  • الإفرازات الحمراء: تتطلب الإفرازات الحمراء أثناء الحمل استشارة الطبيب فورًا، خاصةً إذا كان النزيف حادًا، أو إذا كان يحتوي على جلطات، وقد يترافق مع أعراض أخرى مثل تقلصات وألم أسفل البطن، فقد تكون هذه الأعراض علامة على إجهاض أو الحمل خارج الرحم، وقد يكون علامة على وجود مشكلة أقل خطورة إذا حدثت في الأشهر الثلاثة الأولى، قد يكون بسبب انغراس البويضة في الرحم أو عدوى.

إفرازات الحمل الطبيعية

يميل الإفراز إلى الزيادة أثناء الحمل بسبب زيادة الهرمونات في الجسم مثل هرمون الاستروجين والبروجسترون، حيث يمكن أن يزيد البروجسترون من كثافته، بالإضافة إلى أن غدد باطن عنق الرحم (فتحات الرحم) تنتج المزيد من المخاط أثناء الحمل، ويمنع الرحم الكامل الامتلاء إفراغ المثانة مما يسمح أيضًا بتسرب طفيف للبول مما يزيد من الشعور بالبلل، وقد يجد البعض أيضًا أن رائحة الإفرازات أثناء الحمل مختلفة عن المعتاد، وهذا أيضًا بسبب التقلبات الهرمونية التي تحدث خلال هذه الفترة.

إقرأ أيضا:تجربتي مع شريحة منع الحمل

إفرازات الحمل الغير طبيعية

يجب عليك الاتصال بطبيبك على الفور إذا زادت إفرازاتك المهبلية بشكل كبير في وقت لاحق من الحمل وإذا كانت مصحوبة بنزيف مهبلي أثناء الحمل، فقد يكون هذا في بعض الأحيان علامة على مشكلة أكثر خطورة.

إذا كانت الإفرازات ذات لون أو رائحة غريبة، أو إذا شعرت بالحكة أو التقرح، فقد تكون المرأة الحامل مصابة بعدوى مهبلية، ويمكن للطبيب علاج هذه الحالة بسهولة، أو قد تكون مصابة بالتهاب المهبل الجرثومي، كما يمكنك المساعدة في منع مرض القلاع عن طريق ارتداء ملابس داخلية قطنية فضفاضة وتجنب الصابون المعطر أو منتجات الاستحمام المعطرة.

إقرأ أيضا:افرازات بداية الحمل كيف شكلها

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي تعرفنا من خلاله على افرازات الحمل في الشهر الاول، وأنواع إفرازات الحمل في الشهر الأول.

السابق
علامات الحمل بعد التبويض مباشرة
التالي
علاج قشرة الشعر نهائياً بطرق طبيعية وامنه