الثقافة العامة

صفات وسمات الشخصية الانطوائية في علم النفس

صفات وسمات الشخصية الانطوائية في علم النفس

صفات وسمات الشخصية الانطوائية عديدة، ويكون أبرزها هو الميل نحو العزلة والبعد عن الآخرين، ولكن ليس هذا كافياً حتى نستطيع الحكم على الشخص أنه انطوائياً من نمط العزلة فقط، فهناك العديد من السمات الأخرى التي يتسم بها لشخص حتى نستطع الحكم عليه أنه انطوائياً، فلنتابع معاً السطور المقبلة.

يميل الأشخاص ذوو الشخصية الانطوائية إلى تجنب التجمعات والأحداث الاجتماعية الكبيرة، إذ يفضلون قضاء الوقت بمفردهم أو مع مجموعة محدودة من الأصدقاء المقربين أو العائلة، حتى أنهم قد يشعرون بالتعب إذا اضطروا إلى الاختلاط بالآخرين خارج دائرتهم المعتادة.

من الشائع عند الجميع أن القادة الجيدين هم منفتحون بشكل كبير ولا يميلون إلى العزلة.

لكن القيادة الجيدة لا تعتمد فقط على نوع شخصية واحدة، إذ يمكن للقادة العظماء أن يكونوا انطوائيين أيضًا وذلك عن طريق استخدام قدراتهم في الملاحظة ومهارات الاستماع الرائعة والاهتمام بالتفاصيل لقيادة فريقهم إلى النجاح.

إقرأ أيضا:تمارين علاج الجلوس الخاطئ لفترة طويلة

هناك العديد من السمات الخاصة بالشخصية الانطوائية أكبر بكثير من مجرد البعد عن الآخرين، وسوف نتناولها خلال هذا المقال.

تعريف الشخصية الانطوائية

الشخصية الانطوائية من أبرز الشخصيات التي تميل إلى العيش بمفردها بعيداً عن البشر ولا تُفضل الخروج من المنزل مطلقاً، بل تجد راحتها الكبيرة في البقاء في المنزل لفترات طويلة.

يميل الشخص الانطوائي إلى الإبحار في عالمه الخاص ولا يريد معرفة أي شيء متعلق بالعالم الخارجي لأنه يثير إزعاجه.

سمات وصفات الشخصية الانطوائية

  • يستمد الشخص الانطوائي طاقته وقضاء حوائجه من التفكير بمفرده، على خلاف الشخصية الاجتماعية التي لا تجد راحتها إلا في التواجد بكثرة بين الناس.
  • تُفضل الشخصية الانطوائية الهدوء والراحة.
  • تميل إلى الاستماع إلى الموسيقى الهادئة.
  • يكون الشخص الانطوائي أكثر تحفظاً على الأشياء الخاصة به أكثر من الشخصية الانفتاحية.
  • لا يفرح بكثرة العلاقات الاجتماعية.
  • لا يميل إلى حضور الحفلات الساهرة والمناسبات الاجتماعية الكبيرة، وإذا حضر في إحدى المناسبات شعر أنه استنفذ جميع طاقته هذه الليلة.
  • يمتلك عدد محدود من الأصدقاء والأقارب.
  • الشخص الانطوائي لديه القدرة على تحليل المواقف وجميع المشاكل التي يمر بها بدقة بالغة.
  • يعتبر الشخص الانطوائي شديد التركيز، لذا تجده قائداً ماهراً يستطيع قيادة مجموعة من الأشخاص بكل سهولة.
  • يبحث الشخص الانطوائي على الوظائف التي لا يكون فيها كثير من التجمعات البشرية، لذا تجده يميل إلى الوظيفة التي تجعله يُنهي عمله وهو في مكتبه فقط دون التحدث مع الآخرين.

أسباب الشخصية الانطوائية

بكل تأكيد لا شيء يحدث من فراغ، فقد حدد علماء النفس بعض الأسباب التي تجعل هذا الإنسان انطوائياً والبعض الآخر تجده منفتحاً على العالم ويميل إلى العلاقات الاجتماعية وتتمثل هذه الأسباب فيما يلي:

إقرأ أيضا:امثله على الذكاء العاطفي ومكوناته.. طريقك للنجاح
  • هناك مجموعة من الخلايا العصبية الموجودة في كل إنسان وهي التي تقوم بضبط مستوى التركيز عند كل شخص.
  • تُسمى هذه الخلايا العصبية بنظام التنشيط الشبكي RAS وهي المسؤولة عن عملية الاستيقاظ من النوم وعن طريقة استيعاب جميع المعلومات ودرجة الوعي والذكاء.
  • يقول علماء النفس أنها كلما زاد نشاط هذه الخلايا العصبية، نتج عنه زيادة في قوة التركيز والتفكير مما ينتج عنه الشخصية الانطوائية.
  • ولكن في حالة قلة نشاط الخلايا العصبية ، أدى ذلك إلى اكتساب صفات الشخصية الاجتماعية.

تصنيف الشخصية الانطوائية

قام العالم الكبير في علم النفس carl gung بتصنيف الأشخاص إلى نوعين أحدها الاجتماعي والآخر الإنطوائي وكان ذلك في بداية القرن العشرين، وقام بتصنيفهما وفقاً للطريقة الأقرب التي يحصل منها على طاقته ونشاطه لإستمرار الحياة.

بناءً على كيفية حصولهم على طاقتهم أو إنفاقها أو كيفية تعاملهم مع المجتمع المحيط لهم ، يعتمد ما إذا كان الشخص انطوائيًا أو منفتحًا على كيفية تعامله مع العالم من حوله والتفاعل معه.
يتسم الإنسان الانطوائي النموذجي بالأحلام اليقظة الهادئة فهو قليل الحديث ويميل إلى الاستمتاع للعيش بمفرده دون الشعور بالغربة.
يشعر الانطوائيون براحة أكبر في كونهم وحدهم ، والتركيز على أفكارهم وعملهم وأفكارهم بدلاً من التركيز على ما يحدث من حولهم.
بالإضافة إلى ذلك ، يستمتعون بقضاء أوقاتهم مع شخص أو شخصين فقط بالكثير وهم يعتبرون الأشخاص المفضلون لديهم ، لكنهم عادة لا يستمتعون بالمجموعات الكبيرة أو الجماهير الحاشدة من الناس.
غالبًا ما يتم تصنيفهم على أنهم خجولون أو هادئون ويريدون أن يكونوا بمفردهم دائماً . ومع ذلك ، هذا ليس هو الحال دائمًا مع جميع الانطوائيين.

إقرأ أيضا:اهم المعلومات عن إيبوبروفين Ibuprofen الأدوية المسكنة للألم

الشخص الانطوائي في علم النفس

وفقًا لـ Jung، تختلف نوعية الشخصية في كيفية اشتقاق أو إنفاق الطاقة الخاصة بها.
يلجأ الانطوائيين إلى أنفسهم وعقولهم لإعادة الحصول على الطاقة من أجل استمرار الحياة ، بينما يبحث المنفتحون عن أشخاص آخرين لتزويدهم بالطاقة الإيجابية .
في الواقع، يتم تنشيط الأشخاص الاجتماعيين من خلال كثرة الحشود والتفاعل مع الآخرين، بينما يحتاج الانطوائيون إلى قضاء وقت بمفردهم من أجل الحصول على هذه الطاقة.
الجدير بالذكر أنه لا توجد أنواع شخصية جيدة أو سيئة؛ هم فقط مختلفون ويعالجون الأشياء بشكل مختلف. كونك انطوائيًا أو منفتحًا ليس بالأبيض والأسود.

مميزات وعيوب الشخصية الانطوائية

صفات وسمات الشخصية الانطوائية ليست بالشيء السلبي فقط، بل إن هناك العديد من المميزات الموجودة في الشخصية الانطوائية، إنهم يميلون إلى أن يكون محيطهم هادئًا بنسبة كبيرة من أجل التركيز والتفكير.
تجد الشخص الانطوائي على دراية كاملة بنفسه، و يستغرقون الكثير من الوقت في اتخاذ القرارات دون الحاجة إلى آراء الآخرين، فهم يعتمدون على أنفسهم فقط.
إنهم يشعرون بالراحة بهذه الطريقة من العيش بمفردهم، فلا تظن أنهم مصابون بحالة من الحزن، فهم لا يشعرون بقيمة الحياة إلا بالعيش مع شخص واحد فقط يجدون معه الراحة و يستأنسون به.
إن تواجد الشخصية الانطوائية في حشد كبير من الناس يشعره بالإرهاق، لذا تجده قليل الحضور في المناسبات الاجتماعية.

علاج الشخصية الانطوائية

هناك بعض الأشخاص الذين يمتلكون سمات الشخصية الانطوائية ويفضلونها ولا يريدون التغيير، والبعض الآخر لا يُفضل البقاء بمفرده لفترات طويلة ويريد تغيير نفسه إلى تكوين علاقات اجتماعية جديدة ويعيش وسط المجتمع المحيط به ، وإليكم أبرز الخطوات نحو تحقيق ذلك:

  • ممارسة التأمل : من الممكن أن يساعد التأمل في السماء والطبيعة من حوله على التخلص من الطاقة السلبية التي بداخلك، مما يؤهلك إلى حُب الحياة والناس وتكون منفتحاً ومقبلاً عليهم.
  • التفكير بطريقة إيجابية: يجب عليك ألا تترك نفسك فريسة للأفكار السلبية، وفكر دائماً بالأسلوب الإيجابي.
  • التعبير عن الامتنان: حاول قدر المستطاع أن تعبر عن امتنانك اتجاه الأشخاص بصفة دائمة، لأن الإنسان بطبيعته يميل إلى الكلمات اللطيفة ويحب أن يشعر بأنه جدير بالاهتمام والتقدير.
  • تشجيع النفس على حضور المناسبات: الشخصية الانطوائية لا تميل إلى التجمعات مهما كانت جميلة وجذابة، ولكن حاول التخلص من هذه العادة، وقُم بالذهاب إلى المناسبات مع الأقارب والاصدقاء وحاول التحدث معهم وكن قريباً دائماً منهم.

الجدير بالذكر أن الإنسان لا يستطيع العيش بمفرده مهما بلغت قدرته على فعل ذلك لسنوات طويلة، ولكن حتماً سوف تصل إلى نقطة نهاية هذا الانطواء، لذا بادر من الآن بالتخلص من هذه الصفة، واعلم أن جميع الناس فيهم الخير وإلا لم يخلق الله عز وجل هؤلاء البشر جميعاً.

كيف تعرف أنك شخصية انطوائية؟

  • عندما تشعر دائماً بأنك مختلف عن الجميع.
  • إذا كنت تستمتع بقضاء وقتك بمفردك.
  • عندما تشعر أنك لا تريد التحدث مع الآخرين.

الشخص الانطوائي والخجل

بعض الانطوائيين يتسمون بصفة الخجل والبعض الآخر ليس كذلك. ربما يكون هذا هو الشيء الوحيد الذي يُساء فهمه حول كونك انطوائيًا.

الحقيقة هي أن الخجل والانطواء هما سمتان مختلفتان تمامًا: كونك خجولًا يعني أنك تشعر بالتوتر الشديد والوعي الذاتي في المواقف الاجتماعية.

يمكن أن يمتلك كل من الانطوائيين والمنفتحين هذه السمة، أن تكون انطوائيًا يعني أن التنشئة الاجتماعية ترهقك كثيراً. قد لا تكون متوترًا أو خجولًا على الإطلاق.

في الواقع ، يستمتع العديد من الانطوائيين بالتواصل الاجتماعي ما دام ذلك مفيداً لهم وحتى أن البعض أخطأ في تعريفهم على أنهم مترددون، ولكن نظرًا لأنه سيتعبك في النهاية ، فمن المحتمل أن تتجنب الوقت الاجتماعي الإضافي عندما تستطيع ذلك.

مميزات الشخصية الانطوائية

يتمتع الانطوائيين بعدد كبير من الخصائص الفريدة التي تميزهم عن الآخرين.
إذا كنت تمتلك أيًا من هذه السمات أو القليل منها ، فقد تتعرف على نفسك بالفعل على أنك انطوائي. ولكن إذا لم تفعل ذلك ، فإن تجسيد بعضها يمكن أن يساعدك في تطويرك المهني. يمكن تعلم كل من هذه السمات من خلال الممارسة والتدريب. فيما يلي بعض الخصائص الشائعة للانطوائيين:

  • مستمع جيد

من المعروف أن الانطوائيين مستمعين ممتازين. يمتلك الانطوائيين في أدوار مثل الإرشاد وإدارة الموارد البشرية وقيادة الفريق سمات استماع نشطة يمكن أن تساعد في بناء معنويات الفريق. كما أنهم رائعون في تلقي التعليقات وتنفيذها لتحسين أدائهم.

  • التفكير قبل اتخاذ القرار

يفكر الانطوائيين قبل اتخاذ القرارات. إنهم يقومون بتحليل كافة التفاصيل قبل البدء في تنفيذ أي قرار سواء لصالحهم أو لصالح الآخرين، الشخص الانطوائي لن يتخذ قرارات دون دراسة متأنية. يأخذون وقتهم لمعالجة كل ما يعرفونه ويبذلون جهدًا لمعرفة المزيد إذا لزم الأمر. كما يفكر الانطوائيين بعمق في الأسئلة الأكبر. إنهم سعداء بقضاء ساعات في ممارسة مهاراتهم وحرفهم وإتقانها.

  • التفكير قبل إصدار الحكم على الأشخاص

يأخذ الانطوائيون وقتهم قبل إصدار حكم بشأن شخص ما أو شيء ما. إذا ارتكب هذا الشخص خطأ ، فمن المرجح أن يحاول اكتشاف السبب بدلاً من إلقاء اللوم عليه على الفور.
عندما تعمل في فريق، يمكن أن يساعدك ذلك في بناء علاقات قوية مع أعضاء فريقك.

  • التفكير بموضوعية

التفكير بموضوعية مهارة حاسمة في البيئة المهنية. يساعدك عدم إصدار الأحكام على منع تحيزاتك الشخصية من الوقوف في طريق اتخاذك للقرار.

  • تجنب سياسة المكتب

يتجنب الانطوائيون سياسات المكتب ويفضلون البقاء بعيدًا عن النزاعات إذا كان بإمكانهم مساعدتها.

  • لا يتدخلون في حياة الآخرين

إذا كنت تشاجر مع شخص ما وترغب في تشويه سمعته تجاه شخص انطوائي ، فمن المحتمل أنه سيفقد الاهتمام بالمحادثة بسرعة كبيرة.
الانطوائيون ليسوا مغرمين جدًا بالمشاركة في النميمة في المكتب أو أي شيء لا يرتبط مباشرة بعملهم.
يستفيد المديرون من هذه السمة لأنها تساعدهم على التفاعل مع فريقهم دون أي أفكار مسبقة.

  • الانطوائيون هادئون ومسالمون ومدروسون

إذا كنت تفضل قضاء الوقت مع عدد أقل من الأشخاص وإجراء محادثات طويلة وعميقة لإجراء محادثة قصيرة مع الغرباء ، فقد تكون لديك بعض سمات الانطوائي. ما يمكن أن نتعلمه من الانطوائيين لا يتعين عليك تغيير نوع شخصيتك وتصبح فجأة شخصية انطوائية إذا لم تكن كذلك. لكن يمكنك العمل على تطوير بعض سمات الانطوائي، فهذا سوف يساعدك في مكان عملك وحياتك.

كيف يفكر الانطوائيين

يمكن للشخص الذي يتمتع بالشخصية الانطوائية أن يراقب التفاصيل عن كثب ويفكر بعمق ويستمع جيدًا.

يعتبر الانطوائيون إضافة رائعة لأي مكان عمل بسبب حدسهم الواسع ، إذ يتجنبون القرارات المتهورة ويفضلون تقييم الموقف قبل الرد السريع ،وهذه السمة مفيدة بشكل خاص في الأزمات.

الانطوائيون مفاوضون رائعون وصانعو سلام عندما يتعلق الأمر بالنزاعات في مكان العمل.

من المرجح أن يستمعوا إلى آراء الآخرين ومشاكلهم دون إصدار أحكام بطريقة سريعة دون تفكير.

الشخصية الانطوائية والحب

الشخص الانطوائي بطبيعته لا يميل إلى كثرة العلاقات الاجتماعية مهما بلغت قيمتها وفائدتها، لذا تجدها يخشى الوقوع في الحب، حتى إن فعل ذلك تجده يخشى البقاء في هذه العلاقة طويلاً ويميل إلى الانتهاء منها بسرعة، وهذا في حال لم يستطع الطرف الآخر أن يحافظ عليه ويقوم بتغييره نحو الأفضل والتخلص من هذه السمة.

كما تجد الشخصية الانطوائية من الصعب كثيراً البوح بمشاعرها، فتجد العلاقة العاطفية معقدة ولا تستمر طويلاً.

الشخصية الانطوائية والزواج

ربما تترددين كثيراً من الزواج بشخص يمتلك سمات الشخصية الانطوائية، ولكن هناك بعض المميزات التي تجعلك تُقبلين على الشخص الانطوائي وتوافقين عليه بسرعه:

  • يستمع إليك كثيراً، لأنه بطبيعته يُفضل الاستماع أكثر من الكلام، وهذا ما يعاني منه الكثير من المتزوجين وهو قلة استماع الأزواج إليهم.
  • لا يجيد التعبير عن مشاعره، ولكنه يبذل قصارى جهد في احتواء الشخص الذي يحبه.
  • ليس متسرعاً في اتخاذ القرارات.
  • يعترف بالأخطاء التي يقوم بها.
  • يسعى دائماً نحو تطوير الذات.

كيفية التعامل مع الشخصية الإنطوائية

وفي حال كونك حصلت على شريكاً إنطوائياً، إليكم أبرز النصائح للإستمرار في العلاقة:

  • حاول أن تتجاهل تصرفاته قدر المستطاع وتغافل عنها من أجل بقاء الود والحب.
  • قُم باحتواء شريكك الإنطوائي ولا تُكثر من العتاب، لأنه لا يتجاهلك عمداً بل هذه طبيعة مغروسة فيه.

عيوب الشخصية الانطوائية

على الرغم من مزايا الشخصية الإنطوائية التي ذكرناها آنفاً، إلا أن هناك بعض العيوب التي يجب عليك معرفتها:

  • من الممكن أن يُهمل البشر الشخصية الإنطوائية، فتصبح حينئذ منبوذاً إلى الأبد.
  • يصف الناس الشخصية الإنطوائية أنها مغرورة ومتكبرة.
  • لا يتم دعوتهم لحضور المناسبات والحفلات.
  • لديهم صعوبة في التعامل مع الناس.
  • لا يشعر الشخص الإنطوائي بالراحة أثناء العمل، لأن العمل بطبيعته ملئ بكثير من الأشخاص وهذا ما لا يفضله الشخص الإنطوائي.

وبهذا نكون قد انتهينا من تقديم كافة صفات وسمات الشخصية الانطوائية في علم النفس.

السابق
صفات وسمات الشخصية الكاريزمية في علم النفس
التالي
افكار للعيد الوطني العماني