منوعات

ما هي انماط التعلم السبعة

ما هي انماط التعلم السبعة

انماط التعلم، هي تختلف من شخص لآخر حيث نجد أن شخص يمكن أن يفهم المعلومات عن طريق تحويلها إلى أغنية، وشخص آخر يمكنه فهم المعلومات من خلال كتابتها أكثر من مرة، وتختلف أساليب وتقنيات الفهم والحصول على المعلومات من طالب إلى آخر، وهذا يجعل من المهم للغاية معرفة أنماط التعلم لكل متعلم، حيث أن معرفة أسلوب التعلم لدى المتعلم يساعد على زيادة القدرة على تلقي وفهم المعلومات في وقت أقل من المعتاد وتقليل المشاكل والجهود المرتبطة بفهم المعلومات.

انماط التعلم

النمط البصري

  • يفضل هذا النمط تعلم استخدام الصور والرسومات والألوان والخرائط الذهنية.
  • لديه إحساس جيد بالاتجاه، لذلك يسهل عليه التعرف على المسارات والأماكن.
  • لديه القدرة على تقديم الخطط والنتائج.
  • يحب الرسم واللعب بالألوان ويمزج الألوان والملابس بشكل جميل.

النمط السمعي

  • يفضل هذا النمط الاستماع إلى المعلومات.
  •  يمكنه الدراسة عبر الهاتف أو التسجيل الصوتي، على سبيل المثال يحتاج فقط إلى سماع الشرح.
  • يمكنه الحفظ بشكل أسرع، كما يمكنه على الأقل الاستماع إلى أغنية أو قصيدة أو سورة من القرآن ويفاجئك بحفظها.
  • يحب التحدث والحوار، وكلما زاد ملله  تحدث أكثر.
  • يكرر المعلومات بصوت عالٍ حتى يتذكرها.
  • قد يكون متوترًا بشأن الضوضاء ولا يمكنه التركيز عند سماع أصوات مزعجة من حوله.

النمط اللفظي

  • يفضل هذا النمط سماع المعلومات وكتابتها ويتذكر المعلومات التي كتبها بنفسه أكثر مما سمعه.
  • يحب القراءة والكتابة ويمكن أن يعبر عن نفسه كتابةً أو شفوياً.
  • يمتلك مفردات ضخمة ومعانيها.
  • لديه موهبة صوتية لرواية القصص بإيقاعات مميزة أو غناء.

النمط الحركي

  • يستخدم صاحب هذا الأسلوب جسده ويديه في عملية التعلم، فهو يلمس كل شيء من حوله حتى يعرفه.
  • يحب الرياضة وغالبًا ما يتخصص في بعض أنواع الرياضة.
  • كما أن الطفل صاحب النمط الحركي نشيط للغاية، لذلك يجب أن يحصل على فترات راحة متكررة في كل فترة قصيرة ليتمكن من التركيز، لأنه لا يستطيع التركيز في الجمود وبدون حركة.
  • يحب أن يتعلم من تجربته الخاصة، لذلك إذا حاول شيئًا بيديه، فلن ينسى ذلك.
  •  أنه يتحرك كثيرًا ويكون في حالة من الفوضى عند الشعور بالملل أو الانزعاج، وأفضل ما يمكنك فعله في هذه الحالة هو المشي أو الركض أو أي رياضة يطلق فيها طاقته.
  • يفضل التواصل من خلال اللمس وتقدير تشجيع اللمس مثل التربيت على الشعر أو الكتف.

النمط المنطقي

  • يفضل استخدام المنطق والاستنتاج والأنظمة.
  • يسعى دائمًا إلى التحليل ومعرفة أسباب كل ما يحدث حوله.
  • يحب الأرقام ومتمرس في الحساب المعقد.
  • يفضل وضع جداول وقوائم تنظم مهامه.
  • ليس من السهل عليه تغيير سلوكه أو عاداته.
  • عادة ما يكون منزعجًا وغير قادر على إكمال المهام، وفي هذه الحالة يجب أن تبتهج به وتغرس فيه الثقة حتى يتمكن من إكمال المهمة.

النمط الإجتماعي

  • يفضل الدراسة في مجموعات ويحب العمل مع الآخرين قدر الإمكان.
  •  لديه القدرة على قبول الاختلاف بينه وبين الآخرين.
  •  يتمتع بذكاء اجتماعي جيد، ولهذا السبب يحظى بشعبية بين زملائه.
  •  يستمع للآخرين، ويشعر بهم ويحب إسعادهم.
  •  يحاول أن يوضع مع العديد من الأشخاص من مختلف الأعمار، ويتفاعل معهم بمفرده ويشكل فريقًا.

النمط الفردي

  • هو يجيد الاعتماد على نفسه عند عملية التعلم، كما أنه يحب أن يعمل بمفرده.
  •  لديه قدرة جيدة على التركيز وتحقيق أهدافه.
  • من المستحسن العمل على نماذج محددة ومفهومة.
  • يحب أن يقضي معظم وقته بمفرده.
  •  يجب أن يكون هادئًا حتى يتمكن من التركيز والدراسة جيدًا.
  • تجد دائمًا نهجًا إبداعيًا في عمله، فهو يدرك جيدًا قدراته.

متى ظهرت أنماط التعلم؟

ابتكر أساليب التعلم الأستاذ النيوزيلندي نيل فليمنج، وكان يُعرف باسم “نموذج التعلم النظري”، والذي يصنف الطريقة التي يتعلم بها الطلاب ويفهمون المعلومات.

إقرأ أيضا:كيف اعرف نمط شخصيتي

يوضح في نموذجه أن لكل طالب طريقة مختلفة لتلقي وفهم المعلومات، وحقيقة أن المؤسسة أو المعلم يعرف أنماط تعلم طلابه يساعدهم في اختيار استراتيجيات تعليمية مناسبة لطلابهم جنبًا إلى جنب مع شيء ما، ومن المهم جدًا أن يعتمد المعلم على تقديم المعلومات بناءً على أسلوب التعلم لدى الطالب وليس على أساس ذكاءه.

أهمية أنماط التعلم

  • تنص نظرية أنماط التعلم على أن العدد يتعلم الشخص من تجربته الخاصة يركز المنهج على أسلوب التعلم الخاص بك أكثر من ذلك يعتمد على ذكاء الشخص.
  • معرفة نماذج التعلم تساعد المعلم على تجهيز مواقف الفصل لتكون ذات مغزى وفعال للطلاب.
  • معرفة أساليب تعلم الطلاب تساعد المعلم من خلال اختياره للاستراتيجيات التعليمية التدريب المناسب الذي يحقق أهداف التدريب بكفاءة.
  •  يكون التعلم أكثر نجاحًا عندما يكون طريقة التدريس التي يتم تقديم المهمة بها تعليمي يتناسب مع نمط وأسلوب تعلم الطالب.

النظريات المتعلقة بأنماط التعلم

هناك العديد من النظريات المختلفة حول أنماط التعلم، وهنا اثنتان من أكثر النظريات شيوعًا:

نموذج VARK

هو من أشهر النماذج المرتبطة بأنماط التعلم، وهو اختصار لأربعة أنماط تعلم رئيسية، وهي:

  • البصري.
  • السمعي.
  • الحركي.
  • المكتوب.

نموذج الـ Memletics

تضيف هذه النظرية بعض أساليب التعلم الأخرى التي تشمل الأوضاع الحركية والمرئية والسمعية بالإضافة إلى:

إقرأ أيضا:اهم المعلومات عن نمط infp
  • النمط الشفهي.
  • النمط المنطقي.
  • النمط الإجتماعي.
  • النمط الفردي.

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي قدمنا لكم فيه انماط التعلم، كما تعرفنا على أهمية أنماط التعلم والنظريات المتعلقة بأنماط التعلم وأجبنا على متى ظهرت أنماط التعلم؟.

السابق
كيف اعرف نمط شخصيتي
التالي
عبارات يتربى بعزكم وجعله من الذرية الصالحة