منوعات

تعريف فن الكولاج والديكوباج

تعريف فن الكولاج والديكوباج

فن الكولاج والديكوباج، تتميز كل ثقافة في عالمنا بنوع معين من الفن تميزت فيه، الفن هو لغة شعوب العالم التي يعبرون فيها عن شعوبهم، ولا يقتصر الأمر على ما هو هواية أو رزق للبعض، ولكن على مر السنين تم استخدامه لحماية العديد من القضايا الهامة والحاسمة، ويصبح فن الكولاج و الديكوباج حرفة يدوية بسيطة يمكن ممارستها بأقل عدد ممكن من الأدوات المتاحة.

تعريف فن الكولاج والديكوباج

يعد فن الكولاج والديكوباج أحد الحرف اليدوية، وهي حرفة تعتمد بشكل كبير على الذوق الفني والمهارة الفنية للشخص الذي يؤديها، وفن الديكوباج يوم بالاعتماد على إنشاء لوحات منها، كما إن فن الديكوباج في الماضي كان يعرف بفن الفقراء، وذلك لأنه يقوم على إعادة استخدام القطع والأوراق القديمة من أجل الحصول على لوحة جميلة.

كان أول ظهور لفن الديكوباج قديمًا جدًا في مقابر سيبيريا، لكنه تجلى على نطاق أوسع في الصين التي أتقنت إلى حد كبير الديكوباج، وفيما يتعلق بفن الكولاج يصفه البعض بأنه فن قص ولصق الورق و القصاصات الملونة ودمجها في لوحة واحدة لخلق مظهر فني جميل، وقد برز فن الكولاج على نطاق واسع في القرن العشرين كفن تجريدي يستخدم قصاصات الورق لإنشاء صورة معبرة كبيرة.

إقرأ أيضا:تصاميم وأشكال إطارات ورود مفرغة جديدة

الفرق بين الديكوباج والكولاج

الكولاج هي تقنية لإنشاء عمل فني من خلال لصق مجموعة من المواد السائبة على سطح واحد، وغالبًا ما تكون غير مرتبطة ببعضها البعض، ومن الأمثلة على هذا الفن:

  • قصاصات الصحف.
  • أجزاء من المغلفات.
  • تذاكر المسرح.

ومن ناحية أخرى فإن الديكوباج هو نوع من الفن يستخدم الورق أو البلاستيك أو المشمع بالإضافة إلى مواد أخرى في اللوحات المسطحة للزينة، وطريقته هي استخدام الورنيش وتطبيقه على نهج فني للمواد المذكورة أعلاه.

من أهم الفروق بين الاثنين، على الرغم من التقارب بين نوعي الفن  هي الطريقة المستخدمة في العمل الفني نفسه، والمواد المستخدمة والنتيجة النهائية لكل منهما تحدد الاختلاف بين الاثنين.

الكولاج هو شكل من أشكال الفن المرئي حيث تتجمع أجزاء من الصور الأخرى معًا لإنشاء قطعة فنية جديدة، بينما يتم إنشاء الديكوباج عن طريق إزالة جزء من صورة أكبر لإنشاء شيء جديد، فإن هذا هو عكس الصورة المجمعة حيث يتم إنشاء الصورة عن طريق إضافة أجزاء.

تاريخ الكولاج والديكوباج

تم استخدام الكولاج حوالي عام 200 قبل الميلاد لأول مرة في الصين عندما تم اكتشاف الورق، ولكن لم يتم استخدامه على نطاق واسع في اليابان حتى القرن العاشر من قبل الخطاطين عند كتابة الشعر، حيث قاموا بتطبيق ورق لاصق مع نص على السطح، وفي القرن الثالث عشر تم استخدام الكولاج، وفي القرنين الخامس عشر والسادس عشر تم استخدام الأحجار الكريمة وأوراق الذهب والمعادن الثمينة في شكل كولاج في التحف الدينية ومعاطف النبالة.

إقرأ أيضا:سيرة ذاتية كيوت وجميلة

في القرن التاسع عشر كان من المعتاد تسمية الكتب والألبومات والتذكارات، وقام فنانون مثل Braque و Picasso و Matisse بإنشاء ملصقات مجمعة، ولكن فن الديكوباج هو عكس الكولاج ويتم إنشاؤه من خلال قطع وإزالة أجزاء من الصور الأصلية، تم استخدام تقنية الديكوباج بواسطة  Wolf Vostell لأول مرة في عام 1954.

أنواع الكولاج والديكوباج

يعتبر فن الديكوباج وفن الكولاج بجميع أشكاله وأنواعه، والحرف اليدوية شائعة جدًا وتمارس على نطاق واسع حتى يومنا هذا، حيث تتعدد أنواع الكولاج وهي الكولاج الرقمي والكولاج الورقي والكولاج الرملي والكولاج القماشي والكولاج الإلكتروني، ويعتبر الديكوباج هو نوع مختلف من هذه الكولاج، وتتعدد أنواع في الديكوباج، وهي كالآتي:

  • فن ديكوباج القصاصات: يتم استخدام أوراق مختلفة من الورق وسجلات القصاصات لتحقيق الصورة المطلوبة.
  •  فن الديكوباج ثلاثي الأبعاد: هو إنشاء صور ثلاثية الأبعاد يتم فيها استخدام العديد من الصور والمقاطع لتشكيل الصورة المرغوبة، وغالبًا ما يتم استخدام الغراء لتكديس العديد من الصور فوق بعضها البعض.
  • الديكوباج الهرمي: يتم تقطيع الصور المتطابقة إلى قطع كبيرة، ثم أصغر، تصطف وتلتصق ببعضها البعض في شكل هرمي، ويشبه الديكوباج ثلاثي الأبعاد.

أدوات فن الديكوباج

يستخدم مصممو الديكوباج مجموعة من الأدوات، وهي كالآتي:

إقرأ أيضا:بحث عن الكيمياء
  • قطع من الإسفنج.
  • استخدم مقصًا حادًا لقص الورق وتأكد من قطع الحواف بشكل صحيح.
  • سكين خاص بشفرة حادة لقطع الأوراق.
  • قطع القماش.
  • المناديل الورقية.
  • تغطيتها بالورنيش لتلميع الأجزاء بعد الانتهاء.
  • فرش بأحجام مختلفة.
  • غراء أبيض للصق الصور والطوابع.
  • ورق الصنفرة لتنعيم الأسطح.
  • مواد للصق حسب نوع الجزء.
  • دهانات الأكريليك، لأنها تعطي المنتج شكلاً جمالياً وألواناً أكثر إشراقًا.
  • يمكن أن تكون الأشياء التي يتم الطلاء عليها أكوابًا أو خشبًا أو معدنًا، ويمكن أن تكون أقمشة أو أثاثًا قديمًا، ويمكن تزيينها بمزهريات وأشياء تجديف.

وهكذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي قد أوضحنا فيه كافة المعلومات بخصوص فن الكولاج والديكوباج، نظرًا لأن لكل منهما مفهومًا وأسلوب عمل مختلفين، فإن كلاهما يخلقان قطعة فنية جميلة، حيث تعرفنا في المقال على تعريف فن الكولاج والديكوباج و الفرق بين الديكوباج والكولاج وتاريخ الكولاج والديكوباج وأيضًا أنواع الكولاج والديكوباج.

السابق
ادوات فن الكولاج
التالي
خطبة محفلية قصيرة تتكون من مقدمة وعرض وخاتمة