الطب البديل

تجربتي مع عشبة الاشواجندا

تجربتي مع عشبة الاشواجندا

تجربتي مع عشبة الاشواجندا فى الآونة الأخيرة كانت مثالية للغاية فقد ساعدتني على التخلص من مشاكل البشرة المتعددة، كما قامت بتحسين الحالة المزاجية والتخفيف من التوتر والإجهاد الذهني، وعملت على تقليل الاضطرابات المعوية وتحسين الهرمونات بالجسم وحفظ مستويات السكر في الدم.

تجربتي مع عشبة الاشواجندا

كالعديد من السيدات يعد خيار الأعشاب الهندية هو الأبرز بالنسبة لي لما يتمتع به من شهرة كبيرة، وهذا ما قمت بالحديث عنه من خلال تجربتي مع عشبة الاشواجندا فهي تضم العديد من المميزات كما يلي:

  • اختلف جسمي كثيرًا عن السابق، وتخلصت من علامات الإجهاد التي كانت تظهر على شكل هالات شديدة السواد تحت عيني.
  • تخلصت من عوامل القلق المستمر والتفكير المتزايد وشعرت بالصفاء والهدوء.
  • قضى تماما على الصداع الذي كان يصيب رأسي على فترات متفاوتة.
  • بعد الفحص الشامل لجسمي اكتشفت أنها قامت بتخفيض مستويات الكورتيزون والدهون إلى درجات كبيرة، وقد شعرت بالفارق في نضارة وصفاء بشرتي.
  • تخلصت من آلام المفاصل التي كانت تشعرني بالتعب عند الحركة.
تجربتي مع عشبة الاشواجندا
عشبة الاشواجندا

فوائد وأضرار عشبة الاشواجندا

نبات الاشواجندا الهندي كما هو معروف في موطنه الأصلي يمتلك  فوائد وأضرار عديدة كما يلي:

إقرأ أيضا:فوائد الصبار للمهبل

أولا: الفوائد الخاصة بالاشواجندا

  • تقليل السكر في الدم.
  • الحد من ارتفاع الكوليسترول.
  • المساهمة في خفض أمراض الاكتئاب والأرق.
  • الحد من أمراض السرطانات التي تصيب الجسم.
  • التخفيف من عوامل التوتر والإجهاد العضلي.
  • رفع معدل الخصوبة للرجال والنساء.
  • تقوية العضلات والقضاء على الالتهابات.
  • خفض نسبة الدهون الثلاثية في الجسم.
  • زيادة الدقة والتركيز ورفع كفاءة الذاكرة.
  • القضاء على كل أشكال البكتيريا والجراثيم.
  • رفع مستوى الجهاز المناعي.

ثانيا: الأضرار الخاصة بالاشواجندا

  • الإصابة بالهلوسة والإغماء.
  • زيادة مشاكل الجيوب الأنفية.
  • الربو والسعال.
  • فقدان القدرة على تذوق الطعام وانعدام الشهية.
  • الإمساك.
  • جفاف الفم.
  • فرط النشاط.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • طفح جلدي.
  • السمنة.

طريقة استعمال عشبة الاشواجندا

لا يوجد شكلًا واحدًا لطريقة استعمال عشبة الاشواجندا، فيتعدد من خلال ما يلي:

  1. التوتر والقلق: يتم استعمالها بمقدار(125 مجم،50 مجم) لجرعات متباينة كل ثلاثة شهور
  2. ضبط السكر: يتم استعمال مقدار 3 جرام مرتان صباحًا ومساءًا من العشبة لمدة ثلاثة أشهر، ويشترط في تلك الحالة أن يتابع الشخص مع الطبيب، لمعرفة مدى استفادة الجسم من مكونات النبات.
  3. علاج الالتهابات: يستخدم مقدار(250 مجم)للشخص لمدة شهرين.
  4. علاج الخصوبة: يستخدم الشخص حوالي(5 جم)،مرتان باليوم ولمدة سبعة أيام للحصول على نتائج فعالة وزيادة الحيوانات المنوية.
  5. ضعف الذاكرة: يستخدم مقدار(300 جم)، لمدة شهرين وبشكل يومي للحصول على التحسن الكامل.

تجربتي مع عشبة الاشواجندا للغدة الدرقية

من أفضل الأمور التي قمت بها في الفترات السابقة هى تجربتي مع عشبة الاشواجندا للغدة الدرقية، وقد ساعدتني كثيرًا على تحسين التوازن في الهرمون الخاص بالغدة (T4)، وبالتالي فقد خسرت الوزن فأصبحت 60 كيلو بعد أن كان وزني 80 وهذا جعلني أكتسب الكثير من الثقة والسعادة وشعرت بالتغيير الكبير.

إقرأ أيضا:فوائد القرنفل على الريق للتخسيس

تجربتي مع عشبة الاشواجندا للحمل

من خلال بعض النتائج التي حصلت عليها بعد استعمال الكثير من المنتجات وجدت أن تجربتي مع عشبة الاشواجندا للحمل، كانت مثالية إلى حد كبير فقد قامت بزيادة الرغبة والإثارة لدي وتحسين مستويات الإستروجين، وبالتالي لم أشعر بالآلام التي تصاحب العديد من الأدوية الطبية التي كنت أحصل عليها كما عزز الدافع الجنسي والشعور بالمتعة وبالتالي ساعد على سرعة حدوث التخصيب، وعندما ذهبت للطبيب مؤخرًا أخبرني بالحمل وأن استعمالي للعشبة ساهم في ذلك الأمر كثيرًا.

تجربتي مع حبوب الاشواجندا

تمتلك الأقراص الخاصة بالنبات العديد من الفوائد والمنافع الكثيرة، وهذا ما وجدته من خلال  تجربتي مع حبوب الاشواجندا فقد قامت بالتالي:

  • تحسين روابط الأجهزة العصبية في الجسم ومعادلة الهرمونات.
  • التحكم في السكر وتخفيف الألم النفسي الناتج عن ضغوط العمل أو الأسرة أو الدراسة.
  • الحد من الإصابة بالاكتئاب وتخفيف الإرهاق البدني.
  • تسريع نشاط الجسم وارتخاء العضلات وزيادة قوتها.
  • تقليل الزيوت والدهون والتحكم في الارتفاع أو الانخفاض المفاجئ للدم.
  • تحسين وظائف الكلى والقلب.
  • المساهمة في رفع معدلات الاستجابة ومعالجة الأنيميا.

تجربتي مع عشبة الاشواجندا للرجال

نظرا للأهمية التي تحدثت عنها سابقا للنساء وجدت أن أهميتها للرجال كبيرة جدا، وهذا ما وجدته من خلال تقييمي لتجربة عشبة الاشواجندا للرجال كالتالي:

إقرأ أيضا:الطب النبوي والتداوي بالاعشاب
  1. قامت برفع الدافع الجنسي وزيادة هرمونات الذكورة(التستوستيرون) بنسب كبيرة.
  2. عملت على زيادة قوة العضلات والتحمل وبالتالي علاقة سليمة وصحية لفترات كبيرة.
  3. خفضت كثيرا من نسب التوتر والقلق عند الدخول للعلاقة، وزادت من قوة الانتصاب وخففت الإجهاد خلال ممارسة العلاقة.
  4. زادت من الطاقة والإرادة الجنسية لدى الرجال.
  5. قامت برفع أعداد الحيوانات المنوية وتحفيزها بصورة واسعة على أن تصل سليمة إلى القنوات الرئيسية للحمل في الرحم لدى المرأة.
  6. رفعت الغريزة الجنسية بشكل كبير، وحسنت من مستويات الممارسة وعلاج سرعة القذف.

ختاما تجربتي مع عشبة الاشواجندا تعتبر خير دليل على أن هذه العشبة لها تأثيرات إيجابية متعددة في الحفاظ على الصحة العامة للرجل والمرأة، ومعالجة الكثير من الأمراض وخلق التوازن المثالي في الجسم في القضاء على التوتر أو الإجهاد، وتعتبر أضرارها السلبية قليلة إذا ما تم استعمالها بشكل صحيح.

السابق
منصة مدرستي تسجيل الدخول Microsoft Teams
التالي
من خطوات القراءة المتعمقة طرح الاسئلة