الإسلام

طريقة الغسل من الجنابة بالماء القليل

طريقة الغسل من الجنابة بالماء القليل

الغسل من الجنابة هي من أكثر الأمور الفقهية بحثا على الإنترنت، حيث يبحث الكثير من الناس عن طرق الطهارة بكافة أنواعها، لأن الله تعالى أمرنا بالتطهر من كل شيء من أجل تلبية العبادات، ولكن في بعض الأحيان قد لا يجد الناس الماء للتطهر، وفي هذا المقال سنتعرف على طريقة الغسل من الجنابة بالماء القليل.

طريقة الغسل من الجنابة بالماء القليل

الغسل من الجنابة هو الغسل الواجب في كل كتب السنة النبوية ويذكر أن خطوات الغسل بالترتيب كالتالي:

  • النية وهي أن ينوي المسلم أن يغتسل من الجنابة في قلبه دون النطق بالنية.
  • قول بسم الله الرحمن الرحيم.
  • غسل الكفين ثلاثة مرات لأن الكف هو الأداة المستخدمة لغرف المياه.
  • غسل الفرج باليد اليسرى حيث أن الفرج هو مكان الجنابة ولابد من غسله باليد اليسرى للتخلص من أي أذى عالق به.
  • غسل اليد اليسرى بالصابون جيدا، للتخلص مما علق بها من أوساخ خلال غسل الفرج وتطهيرها جيدا.
  • الوضوء و يكون مثل الوضوء للصلاة وهو وضوء كامل لا زيادة فيه ولا نقصان، وهذا الوضوء شامل الاغتسال من الجنابة والصلاة بعدها ولا يلزم الوضوء مرتين لأداء الصلاة، ولكن لابد من الوضوء مرة ثانية إذا تم لمس أحد الأعضاء التناسلية للذكر أو الأنثى.
  • غسل القدمين أي لابد على المسلم أن يغسل قدميه مع الوضوء أو بعد الانتهاء من الوضوء يقوم بغسلهما مرة أخرى.
  • وصول الماء لكافة جذور الشعر من خلال الأصابع، حيث يقوم المسلم بالتدليك لتخلل الماء إلى كافة أجزاء الشعر ليصل إلى كل الجذور والبصيلات.
  • صب الماء على الرأس ثلاث مرات بعد الانتهاء من توصيل الماء لجذور الشعر.
  • صب الماء على كل الجسم مرة واحدة ثم يبدأ بالجهة اليمنى ثم اليسرى ويقوم بتدليك كامل البدن.

الاعمال المحرم القيام بها للجنب

يوجد بعض الأعمال المحرمة على الجنب أن يقوم بها إلا بعد الاغتسال مثل:

إقرأ أيضا:بحث عن بر الوالدين
  • الصلاة السنن والفرائض، حيث حرم الله تعالي الصلاة بكافة أنواعها على المسلم الجنب الذي لم يتطهر وتعد الطهارة شرط أساسي للصلاة.
  • سجود التلاوة حيث لا يجوز لمسلم أن يقرأ القران ويسجد سجود التلاوة وهو جنب، لابد من التطهر والاغتسال قبل تلاوة القرآن والقيام بسجود التلاوة.
  • الطواف حول الكعبة حتى لو كان طواف تطوع لأن الطواف هو أحد أشكال الصلاة ولذلك لابد من التطهر قبل الطواف حول الكعبة.
  • لمس القرآن الكريم وتلاوته لأن القرآن الكريم كتاب الله طاهر لا يمسه إلا المطهرون كما قال الله تعالى، فلابد من عدم مس المصحف الشريف إلا بعد الاغتسال والتطهر والوضوء.
  • الاعتكاف ودخول المسجد، لابد من الاغتسال قبل دخول المسجد ولكن اختلف الأئمة الأربعة في هذه النقطة لأن المسجد له مهام أخرى غير الصلاة مثل الدروس الدينية التعليمية أو جمع التبرعات أو الخطب القصيرة أو الأعمال الخيرية البسيطة.
  • حمل المصحف الشريف إلا للضرورة فلا يستحب حمل المصحف بالأيدي حرصا على مسه، ولكن يمكن وضعه في حقيبة عازلة من أجل الحفاظ عليه.

الاعمال المستحبة عملها للجنب

يوجد بعض الأعمال التي يمكن القيام بها للجنب الذين لم يقومو بـ الغسل من الجنابة ولا يشترط لها الاغتسال وهي:

إقرأ أيضا:دعاء الصباح مكتوب قصير كما ورد عن النبي
  • التسبيح وذكر الله والحمد والدعاء لأن الله تعالى لم يأمر بالتطهر عند ذكره لأن الذكر في كل الأوقات وله نفس الأجر والثواب.
  • غسل الفرج لأنه من الصحيح والواجب غسل الفرج بعد الجنابة جيدا للتخلص من الأوساخ العالقة به.
  • الوضوء كوضوء الصلاة من أجل تناول الطعام والشراب أو الذهاب للنوم.
  • إلقاء الخطبة في يوم الجمعة عند بعض المذاهب، حيث تقول مذاهب أخرى أنه التطهر من الجنابة شرط لأداء الخطبة.

 اوقات الطهارة المستحبة

يوجد أوقات يكون فيها الغسل من الجنابة مستحب مثل ما يلي:

  • الاغتسال عند الإحرام لابد عدم دخول مكان الكعبة إلا بعد الاغتسال والوضوء.
  • الاغتسال مرة في الأسبوع كما جاء في حديث النبي وإتباعا لسنته.
  • الاغتسال عند اجتماع الناس لأن الملائكة تحضر أثناء الجمع بين الناس وتقترب من المتطهرين وتنفر من الجنب.
  • الاغتسال أيام العيدين الفطر والأضحى.
  • الاغتسال عند دخول مكة المكرمة إتباعا لسنة الرسول.
  • الاغتسال يوم الجمعة من أجل تأدية الصلاة.
  • الاغتسال من غسل الميت والوضوء والدعاء له.
  • اغتسال الكافر عند الدخول في الإسلام.

شروط ماء الغسل والتطهر من الجنابة

عند الغسل من الجنابة لابد أن يكون الماء ليس له لون ولا طعم ولا رائحة ولم يقع به أي نجاسة، وأما عن الوضوء قبل التطهر من الجنابة فهو سنة وليس فرض وتركه لا يفسد الغسل وعمله ثواب للمسلم.

إقرأ أيضا:دعاء تسخير الزوج لزوجته

لا يجوز الغسل لفتاة أو امرأة تضع ألوان على أظافرها أثناء الاغتسال من الجنابة لأنها تمنع وصول الماء إلى الأظافر ويصبح الغسل والوضوء باطلين ولا يصح إلا إزالة تلك الألوان أولا ثم الاغتسال والوضوء.

وفي نهاية هذا المقال فإننا تحدثنا عن الغسل من الجنابة حيث أنه أمر واجب ومفروض على كل مسلم ومسلمه من أجل الطهارة لكي يقوم المسلم بعمل كافة العبادات التي أمرنا بها الدين الإسلامي.

السابق
امثله على الذكاء العاطفي ومكوناته.. طريقك للنجاح
التالي
اذكار الصباح تسابيح كما ورد في السنة النبوية