العناية بالبشرة

كريم فيوسيدين للتسلخات والمناطق الحساسة

كريم فيوسيدين للتسلخات والمناطق الحساسة

كريم فيوسيدين للتسلخات والمناطق الحساسة من أشهر المضادات الحيوية التي تعالج كافة التهابات الجلد الناجمة عن البكتريا بكل أشكالها، ودعنا نتطرق إلى الحديث عنه بشكل مفصل في السطور التالية.

ما هو كريم فيوسيدين؟

كريم فيوسيدين من المضادات الحيوية المتواجدة بكثرة في الصيدليات، والتي يعد من أهم مكوناته، حمض الفيوسيدك، فوسيدات الصوديوم، وتقوم تلك المواد بقتل البكتريا والميكروبات، ويستخدم بطريقة موضعية على الجلد.

 استخدامات كريم فيوسيدين للمنطقة الحساسة والدمامل والتسلخات

كريم فيوسيدين من المضادات الحيوية الموضعية لعلاج التهابات الجلد بكل أشكالها، ويستخدم أيضاً في علاج المنطقة الحساسة والبشرة، وحب الشباب، والدمامل، ويستخدمه الأطباء على جرح الولادة الطبيعية بعد خياطته، ومن أهم استخداماته أيضا ما يلي:

  • الشرخ الشرجي، والبواسير.
  • التهاب الأنف والأذن.
  • يستخدم بعد ختان الذكور والإناث.
  • يستخدم بعد الانتهاء من العمليات الجراحية.
  • يستخدم بعد عمليات الليزر، فبعد العملية قد يحدث احمرار للجلد ينشأ عن حكة جلدية، وفي هذه الحالة نستخدم الكريم للتخلص من الحكة.
  • يستخدم بعد إزالة الشعر بالحلوى أو ماكينة الشمع، حتى لا يتهيج الجسم، وتنتشر البثور.
  • يعالج الحبوب الظاهرة على المؤخرة.

كريم فيوسيدين للتسلخات والمنطقة الحساسة للأطفال

لا يخلو كل منزل من وجود أطفال به، وأصبحنا نستخدم الحفاضات من أجلهم، فالحفاضات تسبب لهم الحكة والتهاب الجلد خاصة عندما يأتي الصيف، وهنا يأتي دور كريم فيوسيدين الذي نستخدمه في علاج التسلخات في المنطقة الحساسة الناجمة عن لبس الحفاضات.

إقرأ أيضا:حبوب الروكتان للبشره وحب الشباب

ويعمل بدوره على قتل البكتريا في تلك الأماكن، وترطيب المنطقة وتهدئة احمرارها، ويقتل الفطريات، فمع استخدامنا له يشعر الطفل بالراحة والهدوء.

كريم فيوسيدين للتسلخات والمنطقة الحساسة

كثيرا جدا عند إزالتنا للشعر تلتهب المناطق الحساسة، وتشعر بالرغبة الشديدة في الحكة والهرش مما يؤدي إلى أذية بشرتنا، وهنا يأتي دور كريم فيوسيدين الذي نقوم بوضعه على الأماكن المزال منها الشعر حتى تختفي الحكة تماما وتختفي آثار الحبوب الناشئة عن الحكة، والتهاب الجلد.

فيوسيدين للتسلخات والمناطق الحساسة للحامل

لم يتم إثبات مناسبة الكريم للمرأة الحامل من عدمه، ولكن الصح والأولى أن تبتعد المرأة الحامل عن استخدامه خلال فترة حملها، ولا تستخدمه إلا باستشارة الطبيب المعالج، لذا فهو المقرر الوحيد هل فوائده أكثر من أضراره بالنسبة لك أم لا حفاظا عليك وعلى صحة جنينك.

ولا يستخدم فيوسيدين للأم التي تمارس الرضاعة الطبيعية، لأنه يفرز في الحليب.

فيوسيدين للمناطق الحساسة وعلاج المؤخرة

الفيوسيديك من أحد مكونات كريم فيوسيدين، وهو حمض مهمته قتل البكتريا والميكروبات، وهو كريم فعال في إزالة الحبوب من المؤخرة، فالمؤخرة من الأماكن الحساسة لدينا، وهو يقوم  أيضاً بقتل البكتريا المسببة للإلتهابات في هذه المنطقة.

أضرار فيوسيدين للتسلخات والمناطق الحساسة

توجد أضرار قد تنتج عن استخدام كريم فيوسيدين، منها ما يلي:

إقرأ أيضا:فوائد قشر البرتقال للجنس
  • من مكوناته الكورتيزون، والذي هو بدوره هرمون موجود بأجسادنا، وفيوسيدين يحتوي عليه بكمية كبيرة قد تضر بأجسادنا، فيجب الحذر واستخدامه بوصف الطبيب.
  • في بعض الأوقات يرقق الجلد، فتشعر وكأن جلدك صار ضعيفا.
  • إذا استخدم بطريقة خاطئة سيؤدي ذلك إلى ظهور تقرحات بالجلد.
  • بعض الأوقات يؤدي استخدامه لاحمرار البشرة.
  • ظهور الشعيرات الدموية، والخطوط البيضاء في المناطق المستخدم عليها الكريم بشكل مفرط.

كيفية استخدام فيوسيدين للتسلخات والمنطقة الحساسة

  • أولا قم بغسل يديك جيدا، ثم ابدأ بغسل المنطقة المصابة بالالتهاب أو التسلخ.
  • بحسب إرشادات طبيبك قم بدهن المنطقة بحسب عدد المرات الموصوفة لك، بلطف وبحذر حتى لا تضرر المنطقة الحساسة.

كريم فيوسيدين رغم بعض أضراره التي قد تحدث أو لا، يظل من أهم المضادات الحيوية المستخدمة لعلاج التسلخات، والمناطق الحساسة.

إقرأ أيضا:كريم اليكا ام للفطريات
السابق
فوائد كريم بيبانثين للحروق والجروح من الصيدلية وسعره
التالي
قصص اطفال قبل النوم مكتوبة ومضحكة